النمسا تعتقل 4 من بيغيدا لتأديتهم التحية النازية

النمسا تعتقل 4 من بيغيدا لتأديتهم التحية النازية

فيينا -ألقت الشرطة النمساوية القبض على 4 من أعضاء حركة بيغيدا المعادية للإسلام أثناء ثاني مظاهرة لهم بفيينا العاصمة، اليوم الأحد، لقيامهم بتأدية التحية النازية، المُجرمة وفقاً للقانون النمساوي.

وبحسب وكالة الأنباء النمساوية الرسمية قام 4 من حركة ”القوميون الأوربيون ضد الأسلمة“ المعروفة باسم بيغيدا بأداء التحية النازية (برفع اليد اليمنى إلى أعلى الأمام وضم أصابع الكف) خلال المظاهرة التي نظمتها الحركة في حديقة ريسل بارك“.

شارك في المظاهرة التي جالت بشوارع فيينا نحو 150 شخصا من النمسا وسويسرا وهولندا وألمانيا، فيما نظم تحالف اليسار مظاهرة أخرى مضادة شارك فيها حوالي 600 شخص.

وبحسب الوكالة النمساوية فإن القبض على الأشخاص الأربعة ، سيعقبه تحقيق قبل الإحالة للنيابة للنظر في الدعوى القضائية ضدهم.

وأقامت الشرطة النمساوية، حواجز للفصل بين الجانبين، وألقت القبض على 8 من اليساريين لانتهاكهم حظر الاقتراب من مظاهرة ”بيغيدا“ تجنباً لوقوع مواجهات ومصادمات بينهما.

ورفعت ”بيغيدا“ شعارات مناوئة للصحافة تتهمها بالكذب وشعارات أخرى منها ”نحن نمساويون“ وأخرى ضد اللاجئين، فيما رفع المتظاهرون اليساريون شعارات تحث على العيش المشترك مع المسلمين جنباً إلى جنب.

جدير بالذكر أن ”بيغيدا“ نظمت المظاهرة الأولى بداية شهر فبراير / شباط الماضي وشارك فيها 300 من أعضاء الحركة مقابل 7 آلاف من أنصار التيارات اليسارية والمسلمين تحت حراسة 1200 رجل شرطة.

وشهدت المظاهرة مواجهات بين الفريقين وتبادلوا الشعارات، وألقت الشرطة القبض على عدد من أعضاء ”بيغيدا“ لقيامهم بأدء تحية هتلر النازية.

وفي شهر مارس / آذار الماضي تقدمت ”بيغيدا“ بطلب لوزارة الداخلية لتأسيس حزب سياسي بنفس الاسم لم يبت فيه بعد.

وكانت عدة مدن نمساوية شهدت عدة مظاهرات لـ“بيغيدا“ والتيارات اليسارية المناوئة لليمين المتطرف، وأهمها في مدينة لينز عاصمة مقاطعة أوبرأوسترايش (160 كم غربي فيينا) ومدنة جاتس عاصمة مقاطعة شتاير مارك (150 كم جنوب فيينا) ومدينة بريجينس عاصمة مقاطعة فورالبروج (650 كم غربي فيينا

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com