أحكام بالسجن ضد 4 من ”بلاك ووتر“ قتلوا 14 عراقياً‎

أحكام بالسجن ضد 4 من ”بلاك ووتر“ قتلوا 14 عراقياً‎

واشنطن – أصدرت المحكمة الفيدرالية في واشنطن، أحكاما بالسجن تتراوح بين 30 عاما والمؤبد، على 4 من العاملين السابقين في شركة ”بلاك ووتر“ الأمريكية الخاصة للخدمات الأمنية، لإدانتهم بقتل مدنيين في العراق، بإطلاق النار عليهم بشكل متعمد، دون وجود ضرورة لذلك.

وحكم على ”نيكولاس سلاتين“، الذي أدانته هيئة محلفين، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بالقتل العمد من الدرجة الأولى، بالسجن المؤبد، وحُكم بالسجن 30 عاما على كل من ”بول سلو“، و“إيفان ليبرتي“، و“دستن هيرد“، الذين أديوا بالقتل غير العمد الإرادي.

وقال محامو المتهمين بعد صدور الحكم، أنهم سيلجأون إلى الاستئناف.

وحوكم المدانون بتهمة إطلاق النار بشكل عشوائي على مدنيين عراقيين عزل في ساحة النسور بالعاصمة بغداد في 16 سبتمبر/ أيلول 2007، أثناء محاولتهم فتح الطريق أمام موكب أمريكي، ما أسقط 14 قتيلا و17 جريحا.

بينما قال محامي الدفاع إن إطلاق النار بدأ بعد قيام مسلحين مجهولين بفتح النار على الموكب، وهو أمر لم يؤكده أي من شهود العيان العراقيين.

وتأسست شركة ”بلاك ووتر“ للخدمات الأمنية والعسكرية عام 1997 على يد ”إيريك برنس“، وهو عسكري سابق عمل في القوات الخاصة التابعة للبحرية الأمريكية. وكُلفت الشركة بحماية الدبلوماسيين الأمريكيين في بغداد.

وعقب حادث ساحة النسور غيرت الشركة اسمها إلى ”Xe Service“ عام 2009، ثم إلى ”Academi“ في العام التالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com