أمريكيا تطور محركات وأسلحة الطائرة F35

أمريكيا تطور محركات وأسلحة الطائرة F35

واشنطن – قال مسؤول أمريكي إن القوات الجوية الأمريكية في الطريق نحو إعلان أن الطائرة المقاتلة إف-35 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن ستكون جاهزة للاستخدام المبدئي في العمليات القتالية بحلول أغسطس آب أو سبتمبر أيلول 2016 ويبحث المسؤولون بالفعل احتمالات تطوير أسلحتها وأنظمة الدفع والطيران الإلكترونية بها في المستقبل.

وقال الميجر جنرال جيفري هاريجيان الذي عين في يناير كانون الثاني للإشراف على كل ما يتعلق بالطائرة إف-35 لحساب القوات الجوية لرويترز في مقابلة أمس الثلاثاء إن البرنامج يحقق تقدما طيبا ولكنه يواصل المتابعة الوثيقة لكل الأشياء الرئيسية اللازمة للوفاء بالموعد المستهدف.

وتشمل هذه الأشياء تطوير البرامج الإلكترونية وتعديل الطائرات الحالية لإدخال التغييرات التي تحدث في التصميم والقيام بمزيد من العمل في نظام لوجستي آلي معقد وضمان توفر عدد كاف من الفنيين المدربين لخدمة الطائرة.

وقال هاريجيان ”هناك كثير من العمل الذي يتعين القيام به… ولكن من مكاننا الحالي فإننا على الطريق الصحيح بشكل سلسل نحو القدرة على التشغيل المبدئي للطائرة“.

وأضاف أن القوات الجوية تعتزم أن تصل إلى القدرة على تشغيل الطائرة الجديدة بشكل كامل في 2021 أو 2022 تقريبا مع توفر عدد أكبر من الطائرات والأسلحة الجاهزة للاستخدام الكامل في العمليات القتالية.

وسينتج البرنامج الذي تبلغ تكلفته 391 مليار دولار ثلاثة طرز مختلفة من الطائرة إف-35 للجيش الأمريكي ولعدد من حلفاء الولايات المتحدة تقدموا بطلبيات بالفعل للحصول على الطائرة وهم بريطانيا واستراليا وايطاليا وتركيا والنرويج وهولندا واليابان وكوريا الجنوبية وإسرائيل.

وستكون القوات البحرية الأمريكية أول سلاح في الجيش الأمريكي يعلن استعداد طائراته من طراز- بي والتي تقلع وتهبط مثل الطائرات الهليكوبتر للاستخدام المبدئي في العمليات القتالية في يوليو تموز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com