بريطانيا ستشارك في تدريب مقاتلي المعارضة السورية – إرم نيوز‬‎

بريطانيا ستشارك في تدريب مقاتلي المعارضة السورية

بريطانيا ستشارك في تدريب مقاتلي المعارضة السورية

دمشق – أعلن وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون، في بيان اليوم الخميس، أن بريطانيا قررت إرسال نحو خمسة وسبعين عسكرياً للمشاركة في برنامج تدريب مقاتلين من المعارضة السورية المسلحة الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقال فالون إن تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ يجب أن يهزم في العراق وسوريا وإن إلحاق الهزيمة به يعتمد في النهاية على القوى المحلية.

وأضاف ”نحن نساعد في بناء قوات أرضية فاعلة في سوريا وكذلك في العراق لتتمكن من قتال داعش“.

وأوضح ”فالون“ أن العسكريين البريطانيين سيدربون مقاتلي المعارضة السورية على استخدام الأسلحة الخفيفة وتكتيكات المشاة والإسعافات الطبية، مشيراً إلى أن التدريب سيبدأ في غضون أسابيع قليلة.

من ناحية أخرى، وفي آخر المستجدات الميدانية، سيطر مقاتلو المعارضة السورية اليوم الخميس على نقاط تابعة للقوات النظامية في هجومٍ مفاجئ في منطقة وادي بردى بالقلمون في ريف دمشق.

وأفاد ناشطون محليون أن كتائب المعارضة شنت هجوماً مفاجئاً صباح الخميس على مواقع قوات النظام في قرية هريرة بمنطقة وادي بردى، وتمكنت من السيطرة على عدة مواقع وقتل عدد من جنود النظام في المنطقة، فيما لا زالت المواجهات مستمرة، وسط قصف عنيف.

يأتي هذا بعد مقتل امرأة وسقوط عدة جرحى في صفوف المدنيين أمس بقرية سوق الوادي بريف دمشق، وذلك بعد استهدافها من قِبَل قوات الجيش النظامي بالرشاشات الثقيلة والقناصات في خرقٍ جديد لاتفاق الهدنة.

وكانت قوات النظام قد أعطت مهلة اليوم لأهالي القرية من أجل إخلائها، محذرة من عمليات اقتحام وقصف، وحالة من القلق والخوف تصيب المدنيين حسبما أفاد ناشطون من القرية.

يُذكر أن اتفاقاً أُبرم مع القوات النظامية في المنطقة يقضي بانسحاب الجيش لبلدة أشرفية الوادي، وإيقاف استهداف قرى وادي بردى، مقابل إعادة فتح مياه نبع عين الفيجة المغذي الرئيسي لدمشق وريفها، إلا أن قوات النظام دأبت على خرق أي اتفاق يتم التوصل إليه في كل مرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com