”الحساسية السياسية“ تجمد توسعاً استيطانياً بالقدس‎

”الحساسية السياسية“ تجمد توسعاً استيطانياً بالقدس‎

القدس المحتلة – ذكرت تقارير صحفية إسرائيلية اليوم الأربعاء أن إسرائيل قررت تجميد توسع استيطاني يشمل 1500 وحدة سكنية في مستوطنة ”حار حوما“ بالقدس الشرقية، وذلك رغم تصريحات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عشية الانتخابات بأن البناء في القدس سيستمر بغض النظر عن أي ضغوط دولية.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت على موقعها الالكترونى أن أسباب تجميد البناء ”لا تتعلق بالتخطيط ولا بأمور فنية“.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين عن التخطيط للمشروع القول إنه ”تقرر عدم دفع هذه المشاريع بسبب الحساسية السياسية التي تنطوي عليها كما لم تتلق اللجنة الضوء الأخضر من ديوان رئاسة الحكومة لمواصلة إجراء المناقشات الضرورية اللازمة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com