البكوش: غياب الدولة في ليبيا يشكل ”تربة للإرهاب“

البكوش: غياب الدولة في ليبيا يشكل ”تربة للإرهاب“

تونس- قال وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش الأربعاء في باريس إن عدم الاستقرار في ليبيا يوفر ”تربة للإرهاب“، ودعا المجتمع الدولي إلى التحرك للتوصل إلى حكومة وحدة في هذا البلد.

وأوضح البكوش أثر الاعتداء الدامي الذي شهدته العاصمة التونسية أمس، وخلف 22 قتيلاً بينهم 20 سائحاً ”أن ما يوفر تربة خصبة للإرهاب هو عدم الاستقرار وغياب الدولة في ليبيا ، وطالما استمر الوضع على ما هو عليه فجميعنا مهددون“.

وأضاف وزير الخارجية التونسي بعد اجتماعه برئيس الجمعية الوطنية الفرنسية، ”كلود بارتولون“، الذي كان مقرراً قبل الاعتداء ”نحن ندعم أي تحرك يهدف إلى التوصل إلى حل في ليبيا من أجل أن تكون هناك حكومة واحدة قادرة على السيطرة على أراضي“ ليبيا. مشدداً على أن ”هذه هي الوسيلة الوحيدة للتصدي للإرهاب“.

من جانبه قال رئيس الجمعية الفرنسية ”كلود بارتولون“، إن تونس تشكل ”الرمز غداة الربيع العربي وغداة العملية الديمقراطية التي أتاحت اختيار رئيس حكومة وبرلمان يعملون“.

وأضاف ”بارتولون“ لكن ”علاوة على تونس التهديد الإرهابي يطال الديمقراطيات جميعها“.

وكانت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، ”فدريكا موجريني“، ألقت الأربعاء، بالمسؤولية على تنظيم ”داعش“ عن الهجوم الإرهابي الذي وقع في المتحف الوطني بباردو قرب البرلمان في العاصمة التونسية.

وقالت ”موجريني“ في بيان، إنه ”بالهجوم الذي وقع في تونس أمس (الأربعاء) يستهدف تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي مرة أخرى دول وشعوب منطقة البحر المتوسط“.

وأضافت ”يعزز ذلك تصميمنا على التعاون بقوة أكبر مع شركائنا للتصدي للتهديد الإرهابي“.

وتابعت القول: ”الاتحاد الأوروبي مصمم على حشد كل الأدوات لديه لدعم تونس بصورة كاملة في المعركة ضد الإرهاب وإصلاح قطاع الأمن“.

وكانت وزارة الداخلية التونسية أعلنت أمس الأربعاء، مقتل ثمانية أشخاص هم سبعة أجانب وتونسي، عندما هاجم رجلان مسلحان على الأقل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com