أخبار

رئيسة الوزراء السويدية تقر بفوز كتلة اليمين واليمين المتطرف وتستقيل
تاريخ النشر: 14 سبتمبر 2022 17:41 GMT
تاريخ التحديث: 14 سبتمبر 2022 19:33 GMT

رئيسة الوزراء السويدية تقر بفوز كتلة اليمين واليمين المتطرف وتستقيل

أعلنت رئيسة الوزراء السويدية ماغدالينا أندرسون، اليوم الأربعاء، أنها ستقدم استقالتها فيما يبدو أن كتلة غير مسبوقة مؤلفة من اليمين، واليمين المتطرف، في طريقها

+A -A

أعلنت رئيسة الوزراء السويدية ماغدالينا أندرسون، اليوم الأربعاء، أنها ستقدم استقالتها فيما يبدو أن كتلة غير مسبوقة مؤلفة من اليمين، واليمين المتطرف، في طريقها للفوز بالانتخابات العامة.

ومن أصل 349 مقعدًا في البرلمان السويدي، يتوقع أن تحصل كتلة اليمين المعارضة على 176 مقعدًا بفضل تقدم حزب ”ديمقراطيي السويد“ اليميني المتطرف، بعد فرز أكثر من 99 % من الدوائر.

وقالت أندرسون زعيمة الحزب الاشتراكي الديمقراطي في مؤتمر صحفي إن ”الغالبية ضئيلة، لكنها مع ذلك غالبية“.

وأضافت: ”لذا سأقدم، غدًا (الخميس)، استقالتي كرئيسة للوزراء، وستوكل مسؤولية مواصلة العملية إلى رئيس مجلس النواب“.

وأظهرت النتائج الأولية تقاربًا كبيرًا، وانتظر المسؤولون احتساب أصوات عشرات آلاف الناخبين في الخارج، وأخرى أُدلي بها خلال فترة سابقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك