بلينكن: التوصل لاتفاق مع إيران في المدى القريب غير مرجح
بلينكن: التوصل لاتفاق مع إيران في المدى القريب غير مرجحبلينكن: التوصل لاتفاق مع إيران في المدى القريب غير مرجح

بلينكن: التوصل لاتفاق مع إيران في المدى القريب غير مرجح

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الاثنين إن رد إيران على اقتراح الاتحاد الأوروبي بشأن إحياء الاتفاق النووي لعام 2015 يجعل احتمالات التوصل إلى اتفاق على المدى القريب غير مرجحة.

وأضاف إن إيران إما "غير راغبة أو غير قادرة على القيام بما هو ضروري للتوصل إلى اتفاق".

وتابع "إنهم يواصلون محاولة إدخال قضايا خارجية إلى المفاوضات تجعل التوصل إلى اتفاق أقل احتمالا".

وفي ما يتعلق بالحرب في أوكرانيا، قال بلينكن في مؤتمر صحفي بالعاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي إن الهجوم المضاد الأوكراني على القوات الروسية لا يزال في أيامه الأولى، لكن القوات الأوكرانية حققت "تقدما كبيرا".

وأضاف "ما فعلوه خُطط له تخطيطا منهجيا للغاية وبالطبع استفادوا من الدعم الكبير من الولايات المتحدة والعديد من الدول الأخرى في ما يتعلق بالتأكد من أن أوكرانيا لديها العتاد الذي تحتاجه لمواصلة هذا الهجوم المضاد".

وكان وزير الخارجية الأمريكي سافر إلى مكسيكو سيتي للقاء الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور والمشاركة في حوار اقتصادي رفيع المستوى.

يذكر أن القوى الأوروبية قالت، السبت، إن لديها "شكوكا جدية" في أن إيران ملتزمة بالاتفاق بشأن برنامجها النووي.

وقالت فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة إنهم وصلوا إلى "آخر حدود مرونتنا" في محاولة التوصل إلى إحياء الاتفاق مع إيران، الذي يُعرف أيضًا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA).

وأوضحت الدول الثلاث، في بيان مشترك: "مع اقترابنا من التوصل إلى اتفاق، أعادت إيران فتح قضايا منفصلة تتعلق بالتزاماتها الدولية الملزمة قانونًا بموجب معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية (NPT) واتفاقية الضمانات الخاصة بها بموجب معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية المبرمة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

واعتبر البيان أن "هذه المطالب الأخيرة تثير شكوكًا جدية حول نوايا إيران وتصميمها على تحقيق نتيجة إيجابية بشأن خطة العمل الشاملة المشتركة".

وقال البيان إن "موقف إيران يتعارض مع التزاماتها الدولية الملزمة قانونًا ويهدد آفاق إحباء الاتفاق النووي".

إرم نيوز
www.eremnews.com