وزير الخارجية الأمريكي يصل كييف في زيارة مفاجئة
وزير الخارجية الأمريكي يصل كييف في زيارة مفاجئةوزير الخارجية الأمريكي يصل كييف في زيارة مفاجئة

وزير الخارجية الأمريكي يصل كييف في زيارة مفاجئة

أجرى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن زيارة مفاجئة إلى كييف بالتزامن مع إعلان الولايات المتحدة عن مساعدة عسكرية جديدة بنحو 2,7 مليار دولار لأوكرانيا والدول المجاورة لها في مواجهة روسيا.

ولم يعلن بلينكن مسبقا عن الزيارة الثانية له إلى كييف منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في شباط/فبراير.

وقالت مسؤولة بارزة ترافق بلينكن، إن "الوزير أراد إجراء هذه الرحلة الآن نظرا لأهمية المرحلة بالنسبة لأوكرانيا".

وأشارت إلى الهجوم المضاد لأوكرانيا بعد نحو سبعة أشهر على بدء الغزو، وإعلان الرئيس فولوديمير زيلينسكي يوم الأربعاء، عن استعادة كييف العديد من المواقع في منطقة خاركيف.

وأضافت المسؤولة الأمنية طالبة عدم الكشف عن هويتها، أن "كل المساعدات الأمنية تهدف إلى المساهمة في ضمان نجاح أوكرانيا في الهجوم المضاد".

وتابعت: "وإذا نجحوا، سيكون ذلك مهما جدا من حيث كيفية تطور الحرب".

وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن قد أشاد خلال اجتماع مع حلفاء في قاعدة رامشتاين بألمانيا، بـ"النجاح الواضح" للقوات الأوكرانية في ميدان المعارك.

وأعلن عن مساعدة عسكرية إضافية بقيمة 657 مليون دولار تتضمن عتادا وذخائر.

كما وافقت الولايات المتحدة اليوم الخميس، على مساعدة جديدة بقيمة ملياري دولار بشكل قروض وهبات إلى أوكرانيا والدول المجاورة لها لشراء معدات عسكرية أمريكية بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية.

ومن بين تلك الدول مولدافيا وجورجيا اللتان تضمان مناطق انفصالية مدعومة من روسيا، إضافة إلى دول البلطيق إستونيا ولاتفيا وليتوانيا، والبوسنة، حيث تصاعد التوتر مع قادة من صرب البوسنة مدعومين من روسيا.

إرم نيوز
www.eremnews.com