وصول بعثة وكالة الطاقة الذرية إلى محطة زابوريجيا الأوكرانية
وصول بعثة وكالة الطاقة الذرية إلى محطة زابوريجيا الأوكرانيةوصول بعثة وكالة الطاقة الذرية إلى محطة زابوريجيا الأوكرانية

وصول بعثة وكالة الطاقة الذرية إلى محطة زابوريجيا الأوكرانية

زار مفتشون من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الخميس، محطة زابوريجيا النووية التي تسيطر عليها روسيا في جنوب شرق أوكرانيا، وفقا لوكالة "رويترز" للأنباء.

ووصل فريق الوكالة للمحطة ضمن قافلة ضخمة، ووسط وجود مكثف للقوات الروسية.

وكان وصول الوفد قد تأخر بعد تقارير عن اندلاع قتال في وقت سابق اليوم في محيط أكبر محطة نووية في أوروبا، والتي تسيطر عليها موسكو منذ مارس/ آذار.

وقال المسؤولون الروس في منطقة زابوريجيا التي تحتلها روسيا، إن زيارة موظفي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ستستمر ليوم واحد فقط، لكن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي أشار إلى أن التفتيش على المنشأة سيستمر عدة أيام.

وعلق غروسي لدى وصوله إلى زابوريجيا برفقة وفد مكون من 14 شخصًا: "مهمتي هي منع وقوع حادث نووي وحماية أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا".

وتخشى الوكالة الدولية للطاقة الذرية على سلامة محطة زابوريجيا النووية، بعد أسابيع من إطلاق النار على المناطق القريبة من المحطة وحتى في المحطة نفسها.

وتتهم موسكو وكييف بعضهما البعض بالمسؤولية عن إطلاق النار على المنشأة، فيما تزعم كييف
أن المقاتلين الروس يتحصنون في محطة توليد الكهرباء، ويخزنون الأسلحة هناك، ويهاجمون البلدات والمدن في المنطقة القريبة منها.

ووفقًا لموسكو، فإن أوكرانيا تقصف محطة زابوريجيا النووية؛ لإثارة الغضب ضد الروس، وتؤدي في النهاية إلى نزع السلاح النووي في المنطقة.

إرم نيوز
www.eremnews.com