نسبة التصويت في الانتخابات الإسرائيلية تصل لنحو 70%

نسبة التصويت في الانتخابات الإسرائيلية تصل لنحو 70%

المصدر: شبكة إرم – ربيع يحيى

أعلنت اللجنة المركزية للإنتخابات الإسرائيلية، وصول نسبة التصويت إلى 65.7% حتى تمام الساعة الثامنة مساء الثلاثاء، مع توقعات بوصولها إلى 70% مع نهاية اليوم الإنتخابي في تمام الساعة العاشرة.

وساد المقر الإنتخابي لحزب ”كولانو“ برئاسة موشي كحلون حالة من الإرتياح، حيث أكد نشطاء ينتمون للحزب أنهم استطلعوا آراء الناخبين، مؤكدين أنهم سيشكلون مفاجئة الإنتخابات للكنيست العشرين.

وأدلى كحلون بتصريحات صحفية أكد خلالها أنه سيوصي باسم المرشح الذي يتوافق مع برنامجه الحزبي أمام رئيس الدولة ريؤفين ريفيلن، في أعقاب ظهور النتائج، وخلال المشاورات لتشكيل الحكومة القادمة.

وبحسب تقرير لموقع (walla) الإخباري، تسود حالة من التفاؤل الحذر داخل المقر الإنتخابي لحزب ”ييش عاتيد“ برئاسة يائير لابيد، حيث يخشى أن الخطوة التي قامت بها تسيبي ليفني عشية الإنتخابات، وإعلانها عن إلغاء إتفاق حكومة التناوب مع رئيس ”المعسكر الصهيوني“، سوف تتسبب في إتجاه أصوات الناخبين إلى ”المعسكر الصهيوني“ بدلا من حزبه.

وفي المقابل شن حزب ”ياحاد“ برئاسة إيلي يشاي هجوما على زعيم قائمة ”البيت اليهودي“ نفتالي بينيت، متهما إياه بالتسبب في إحتمال عدم تحقيق الحزب لنسبة الحسم، التي تؤهله للحصول على مقاعد بالكنيست.

وقال يشاي زعيم حزب ”شاس“ السابق مساء الثلاثاء، أنه ”بدون أن يدعم اليمين حزب ياحاد، لا يمكن أن يحظى نتنياهو بائتلاف قوي“.

وزعم يشاي أن بينيت يحاول تعويض الأصوات التي ذهبت إلى حزب الليكود، بتحريض المنتمين لحزبه بالتصويت لصالح قائمة ”البيت اليهودي، وأن ما يحدث قد يعني أنه ”لن يحقق نسبة الحسم، وبالتالي لن ينال مقاعد بالكنيست، الأمر الذي يهدد وضع تيار اليمين“.

وهدد يشاي بأنه ”بدون وجود ياحاد داخل اللعبة السياسية، سيفقد نتنياهو مؤيدا رئيسيا من بين رؤساء الأحزاب الذين سيوصون باسم المرشح لتشكيل الحكومة أمام رئيس الدولة، وبالتالي يتعلق الأمر بمستقبل تيار اليمين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com