أخبار

"الثوري الإيراني" يستعيد 5 جثث لعناصره بعد سنوات من مقتلهم في سوريا
تاريخ النشر: 31 يوليو 2022 8:33 GMT
تاريخ التحديث: 31 يوليو 2022 11:20 GMT

"الثوري الإيراني" يستعيد 5 جثث لعناصره بعد سنوات من مقتلهم في سوريا

أعلن الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأحد، أنه تمكن من التعرف وتحديد هوية جثث خمسة من قواته _بينهم جنرالان_ قتلوا في معركة اندلعت في مدينة خان طومان بمدينة حلب

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أعلن الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأحد، أنه تمكن من التعرف وتحديد هوية جثث خمسة من قواته _بينهم جنرالان_ قتلوا في معركة اندلعت في مدينة خان طومان بمدينة حلب السورية عام 2016.

وذكر بيان لدائرة العلاقات العامة للحرس الثوري الإيراني، أنه تم ”تحديد هوية جثث خمسة شهداء (قتلى) في مدينة خان طومان السورية عام 2016″، مضيفًا أن ”القتلى الخمسة هم من محافظات مازندران وفارس والبرز“.

وكشف الحرس عن هوية القتلى وهم: الجنرال ”عبد الله اسكندري، والجنرال رحيم كابولي“، و“مصطفى تاش موسى، ومحمد أمين كريميان، وعباس آسمية“.

وتابع البيان: ”من خلال مطابقة عينات الحمض النووي في المركز الجيني للحرس الثوري تم التعرف على الجثث واستعادتها إلى إيران“.

ولم يوضح بيان الحرس الثوري الإيراني كيفية استعادة جثامين عناصره من سوريا.

وفي الـ10 من أيلول/سبتمبر من العام الماضي، استعاد الحرس الثوري جثماني اثنين من عناصره قتلا في معركة خان طومان.

وفي أيار/مايو 2016، اندلعت مواجهات بين قوات الحرس الثوري الإيراني وقوات بشار الأسد ضد قوات من المعارضة السورية في منطقة خان طومان جنوب حلب، حيث تعرض الحرس الثوري لخسائر فادحة.

ولم يقدم قادة الحرس الثوري الإيراني حتى الآن تقريرًا دقيقًا عن الضحايا في الاشتباكات، لكن في الـ7 من أيار/ مايو 2016، أفاد الموقع الأصولي ”فردا نيوز“ بمقتل ”قرابة 80 شخصًا“ في الاشتباكات، معظمهم من قوات فيلق ”فاطميون“ الأفغان الشيعة، بالإضافة إلى عناصر من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله في لبنان.

وكان معظم القتلى في صفوف القوات الإيرانية ينتمون إلى قوات فيلق مازندران شمال إيران، وأعلن قادة الحرس الثوري الإيراني في ذلك الوقت أن جثث 12 عنصرا من الحرس الثوري من أهالي مازندران كانوا في حوزة معارضي بشار الأسد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك