أخبار

رداً على إغلاق الوكالة اليهودية.. إسرائيل تدرس خطوات سياسية ضد روسيا
تاريخ النشر: 24 يوليو 2022 14:49 GMT
تاريخ التحديث: 24 يوليو 2022 16:40 GMT

رداً على إغلاق الوكالة اليهودية.. إسرائيل تدرس خطوات سياسية ضد روسيا

كشف تقرير عبري، اليوم الأحد، عن إجراءات سياسية تفكر إسرائيل باتخاذها في حال تضرر نشاط الوكالة اليهودية في روسيا، بعد تحذيرات أطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي

+A -A
المصدر: إرم نيوز

كشف تقرير عبري، اليوم الأحد، عن إجراءات سياسية تفكر إسرائيل باتخاذها في حال تضرر نشاط الوكالة اليهودية في روسيا، بعد تحذيرات أطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد من أن إغلاق الوكالة اليهودية سيكون له تداعيات خطيرة على العلاقات بين موسكو وتل أبيب.

وقالت صحيفة ”إسرائيل اليوم“ في تقرير لها، إن ”إسرائيل تميل إلى اتخاذ اجراء سياسي في الأيام المقبلة ضد روسيا، كثمن في حال نفذت موسكو التهديد بإغلاق أنشطة الوكالة اليهودية في البلاد“.

وأكدت الصحيفة أن هذه خطوات دبلوماسية جادة على مستوى العلاقات بين الدولتين، مشيرة إلى أنه يجري التفكير أيضاً في تغيير السياسة الإسرائيلية تجاه أوكرانيا، حتى لو لم يتم الإعلان عنه رسمياً في هذه المرحلة، كرد على روسيا.

وأوضحت أن النخبة السياسية داخل إسرائيل تفكر في نشر ”الثمن السياسي“ حتى قبل جلسة الاستماع القانونية بشأن قضية الوكالة، والتي ستعقد في موسكو يوم الخميس المقبل.

وذكرت الصحيفة، أن رئيس الوزراء يائير لابيد، الذي يشغل أيضاً منصب وزير الخارجية، لا يزال يدرس نطاق الإجراءات الممكنة المعروضة عليه.

وأشارت إلى وجود خيبة أمل في إسرائيل من السلوك الروسي، حيث تشير شخصيات سياسية إلى أن العملية القانونية الروسية ضد الوكالة تسير بسرعة غير عادية.

وتابعت الصحيفة: ”سبب اتخاذ الروس لهذه الخطوة ليس واضحاً تماماً، لكن الافتراض هو أنها مرتبطة بعدم رضاهم عن موقف إسرائيل فيما يتعلق بالحرب في أوكرانيا، إلى جانب عوامل أخرى“.

وقال مسؤول سياسي تحدث للصحيفة، إن ”السلوك الروسي يعيدنا 40 سنة إلى الوراء“، مضيفاً: ”نحن نعتبر أن هذا حدثا سياسيا مدروسا ومتعمدا“.

وعقد لابيد اليوم الأحد، جلسة نقاش خاصة حول الأزمة بمشاركة كبار المسؤولين من الوكالة ووزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي، إلى جانب وزير الإعمار والإسكان زئيف الكين، ووزير المالية أفيغدور ليبرمان، الذين تمت دعوتهم بسبب معرفتهم العميقة بروسيا.

وعقب المناقشة، قال لابيد، إن ”إغلاق مكاتب الوكالة اليهودية سيكون حدثاً خطيراً سيؤثر على العلاقات بين الدولتين“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك