أخبار

مجزرة دبابات روسية.. أوكرانيا تنشر مقطعا جويا للمعركة العنيفة
تاريخ النشر: 08 يوليو 2022 23:32 GMT
تاريخ التحديث: 09 يوليو 2022 6:45 GMT

مجزرة دبابات روسية.. أوكرانيا تنشر مقطعا جويا للمعركة العنيفة

نشرت وزارة الدفاع الأوكرانية على صفحتها في تويتر الجمعة، مقطع فيديو لمجزرة دبابات روسية تم تصويره من الجو. وقالت وزارة الدفاع الأوكرانية، "في هذه المعركة دمرت

+A -A
المصدر: فريق التحرير

نشرت وزارة الدفاع الأوكرانية على صفحتها في تويتر الجمعة، مقطع فيديو لمجزرة دبابات روسية تم تصويره من الجو.

وقالت وزارة الدفاع الأوكرانية، ”في هذه المعركة دمرت القوات المحمولة جوّا الأوكرانية تسع دبابات روسية“.

وأضافت أن العدد الإجمالي للدبابات الروسية المدمرة سيصل إلى 2000 دبابة، على حد قولها.

وأوضحت أن اللقطات تم تصويرها من قبل قيادة قوات الهجوم الجوي الأوكرانية.

ولم توضح الوزارة في منشورها وقت ومكان وقوع المعركة، إلا أن اللقطات تظهر بوضوح، دقة إصابة الطائرات الأوكرانية المسيرة لأهدافها، وهي بالأغلب طائرات من طراز بيرقدار التركية.

وتبدو الحرب في أوكرانيا منذ شباط / فبراير، ساحة لمواجهات كثيفة تشكل فيها المدفعية عاملا حاسما، ويمكن أن تكون نتيجتها مرتبطة بعنصر لوجستي أساسي هو مخزونات الذخيرة.

ويخوض الجيشان الروسي والأوكراني اللذان يريدان التزود بكل أنواع القذائف من رصاص الرشاشات إلى القذائف من عيار 155 ملم والصواريخ الدقيقة، حربا لاستنزاف هذه الذخائر، وكذلك الجنود والمعدات.

والهدف هو الصمود لفترة تتجاوز قدرة العدو.

وأكد ضابط أوروبي كبير طلب عدم كشف هويته ”أنها القضية الراهنة … مسألة تدفق (أسلحة) ومخزونات… ما يميز النزاع الطاحن الاستهلاك المرتفع للغاية للذخيرة من كل العيارات“.

فبالنسبة للقذائف مثلا، يقول تقرير للمعهد البريطاني المتحد لخدمات الدفاع والدراسات الأمنية (آر يو اس آي) إن ”روسيا تطلق نحو عشرين ألف قذيفة من عيار 152 ملم يوميا، مقابل ستة آلاف قذيفة لأوكرانيا“.

لكن لا يملك الطرفان الوسائل نفسها؛ فروسيا تعتمد على إنتاج موزع على أراضيها مع شبكة اتصالات تتحكم بها. في المقابل، لا يمكن لأوكرانيا أن تقاوم إلا بفضل مخزونات الغربيين ومصانعهم.

وفي هذا الصراع المتمركز في شرق أوكرانيا، تميل الكفة اللوجستية لمصلحة الروس؛ ”لأن خطوطهم أقصر من خطوط الأوكرانيين الذين تقع مخزوناتهم في الغرب وحتى خارج بلادهم“، كما يوضح الضابط الأوروبي.

والتفوق الآخر للروس هو أن إنتاجهم يتكيف بطبيعته مع أسلحتهم، بينما تعمل أوكرانيا بالعديد من الأسلحة والذخائر من مصادر مختلفة من النماذج السوفيتية إلى أحدث الأسلحة الغربية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك