أخبار

طالبان تهاجم داعش في كابول وتقتل عنصرين
تاريخ النشر: 07 يوليو 2022 8:47 GMT
تاريخ التحديث: 07 يوليو 2022 10:40 GMT

طالبان تهاجم داعش في كابول وتقتل عنصرين

قال المتحدث باسم حركة طالبان الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، اليوم الخميس، إن قوات أمنية من الحركة هاجمت ودمرت مخبأ لتنظيم داعش، وقتلت شخصين واعتقلت 4 من عناصر

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال المتحدث باسم حركة طالبان الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، اليوم الخميس، إن قوات أمنية من الحركة هاجمت ودمرت مخبأ لتنظيم داعش، وقتلت شخصين واعتقلت 4 من عناصر التنظيم في العاصمة كابول.

وأوضح مجاهد في تغريدة عبر حسابه الرسمي على ”تويتر“، أنه ”في منطقة 315 في كابول، انتهت العملية ضد مخبأ الخوارج (تنظيم داعش) بمقتل شخصين وأسر 4 خوارج“.

وأضاف ”في هذه العملية تم تدمير المخبأ والحصول على العديد من الأسلحة ووسائل تخريبية“، مبيناً أنه ”كان لدى هؤلاء المجرمين المحترفين خطة لتنفيذ أعمال تخريب في كابول، وتم إحباطها“.

وفي الوقت نفسه، أفادت وكالة أنباء ”جمهور“ الأفغانية المستقلة، بأن ”قتالا عنيفا اندلع فجر اليوم الخميس في المنطقة 315 بالعاصمة كابول“.

وأضافت الوكالة بحسب مصادر محلية، أن ”موقعا عسكريا لحركة طالبان تعرض للهجوم في هذه المنطقة“، دون الكشف عن حجم الخسائر والأضرار.

ومن جانبها، نقلت صحيفة ”هشت صبح“ الأفغانية عن سكان محليين، قولهم، إن ”مسلحين اشتبكوا مع حركة طالبان بعد أن ألقوا 3 صواريخ على موقع عسكري للحركة“.

وكانت حركة طالبان أعلنت في وقت سابق عن بدء عمليات تطهير في عدد من الولايات الأفغانية، وخاصة كابول، ضد الجماعات المسلحة المعارضة لحكومة هذه المجموعة، بما في ذلك تنظيم داعش الإرهابي.

ويوم الثلاثاء الماضي، أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف عربة عسكرية تابعة لقوات طالبان في ولاية هرات غرب أفغانستان.

وأسفر الهجوم وفق مصادر إعلامية عن مقتل شخصين على الأقل وإصابة قرابة 20 من قوات طالبان، فيما قالت وكالة أنباء ”هرات نيوز“ إن عدد القتلى بلغ 12 شخصا.

كما بعث المتحدث باسم قيادة شرطة هرات ”محمود شاه رسولي“ برسالة للصحفيين قال فيها، إنه ”بعد هذا الهجوم تحرك أفراد من طالبان وتمكنوا من قتل أحد المهاجمين“.

وتبنى داعش الهجوم الذي استهدف مؤتمرا للعلماء ورجال الدين الذي نظمته حركة طالبان يومي السبت والأحد الماضيين في كابول.

وشارك في هذا المؤتمر 3 آلاف شخص من علماء الدين ووجهاء القبائل في كابول، فيما صنفت حركة طالبان تنظيم ”داعش – خراسان“ في أفغانستان طائفة ”فاسدة ومزيفة“، ومنعت الأفغان من التواصل معها أو التعامل مع أفرادها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك