أخبار

الجيش الإسرائيلي يعلن اعتراض مُسيّرة مصرية اخترقت أجواء النقب بالخطأ
تاريخ النشر: 01 يونيو 2022 18:15 GMT
تاريخ التحديث: 01 يونيو 2022 20:50 GMT

الجيش الإسرائيلي يعلن اعتراض مُسيّرة مصرية اخترقت أجواء النقب بالخطأ

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أنه اعترض طائرة مصرية مسيرة اخترقت أجواء مدينة النقب جنوب إسرائيل، وذلك بعد فقد السيطرة عليها من قبل المُشغل المصري. وقال

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أنه اعترض طائرة مصرية مسيرة اخترقت أجواء مدينة النقب جنوب إسرائيل، وذلك بعد فقد السيطرة عليها من قبل المُشغل المصري.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، اليوم الأربعاء، إنه ”وفي وقت سابق من هذا الأسبوع (يوم الاثنين)، اعترضت طائرات مقاتلة طائرة بدون طيار في النقب بالقرب من جبل ساغي“.

وأضاف أدرعي، في تغريدة عبر حسابه بـ“تويتر“: ”تم اكتشاف الطائرة وتعقبها بشكل مستمر حتى تم اعتراضها بعد عبورها إلى إسرائيل“، مشيراً إلى أن الحادث قيد التحقيق.

وفي السياق، وصفت صحيفة ”يديعوت احرونوت“ العبرية الحادثة بـ“غير العادية“، مشيرة إلى أنه تم اعتراض الطائرة المصرية المُسيرة بواسطة طائرات مقاتلة تابعة للجيش الإسرائيلي انطلقت من قاعدة رامون الجوية.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن الاعتراض تم بالتنسيق مع المصريين وبمساعدة صاروخ (جو – جو) بالقرب من الحدود، لافتةً إلى أن الحادثة جاءت بسبب عطل أدى لفقدان السيطرة على الطائرة المصرية المسيرة.

ووفق الصحيفة، فإن ”الحادث وقع في الوقت الذي زادت فيه التحذيرات من هجوم إيراني ضد إسرائيل في أعقاب سلسلة العمليات الأخيرة المنسوبة لتل أبيب ضد أهداف إيرانية“، مضيفةً: ”رفعت هذه التحذيرات مستوى اليقظة لدى القوات الجوية ومنظومة الدفاع الجوي“.

وهذه المرة الأولى التي يعلن فيها الجيش الإسرائيلي إسقاط طائرة مصرية مسيرة في الأجواء الإسرائيلية، في حين أعلن أكثر من مرة إحباط محاولة تهريب مخدرات وأسلحة عبر الحدود مع مصر.

وقبل عدة أيام، أعلنت السلطات الإسرائيلية إحباط عملية تهريب كمية من المخدرات على الحدود الجنوبية لإسرائيل مع مصر.

وقال الجيش الإسرائيلي، في حينه، إن قواته صادرت حوالي 105 كيلوغرامات من المواد المخدرة غير القانونية، بقيمة تقارب المليون شيكل (حوالي 300 ألف دولار أمريكي).

ووفق الجيش الإسرائيلي، فقد تم اعتقال المشتبه به بالتخطيط وتنفيذ عملية التهريب، وبحوزته معدات للرؤية الليلية، بالإضافة إلى هاتفين خلويين.

وفي الحادي عشر من الشهر الماضي، أعلن الجيش الإسرائيلي إحباط عملية تهريب معدات لتصنيع الأسلحة لصالح الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، عبر الحدود البحرية لمصر مع القطاع.

وقال الجيش الإسرائيلي، في حينه: ”في 8 نيسان/ أبريل 2022 الماضي، أحبطت المقاتلات البحرية بالتعاون مع شعبة الاستخبارات، وجهاز الأمن العام المعروف باسم (الشاباك)، بنية تحتية لتهريب بعض المواد المستخدمة لإنتاج أسلحة للفصائل في قطاع غزة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك