أخبار

سيناتور أمريكي: على واشنطن الاستعداد لهجوم نووي روسي
تاريخ النشر: 22 مايو 2022 7:50 GMT
تاريخ التحديث: 22 مايو 2022 11:25 GMT

سيناتور أمريكي: على واشنطن الاستعداد لهجوم نووي روسي

قال السيناتور الأمريكي الجمهوري عن ولاية يوتا، ميت رومني، إنه من الضروري الاستعداد لضربة نووية روسية ضد الولايات المتحدة بالنظر إلى تصرفات الرئيس الروسي

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال السيناتور الأمريكي الجمهوري عن ولاية يوتا، ميت رومني، إنه من الضروري الاستعداد لضربة نووية روسية ضد الولايات المتحدة بالنظر إلى تصرفات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غير المنطقية.

وأضاف رومني، في مقال  نشرته صحيفة ”نيويورك تايمز“ الأمريكية السبت، أنه ”من خلال غزو أوكرانيا أثبت بوتين بالفعل أنه قادر على اتخاذ قرارات غير منطقية، وإذا خسر في أوكرانيا ، فلن يكون فقط فشل بتحقيق طموح حياته لعكس ما يراه أكبر كارثة جيوسياسية بالقرن العشرين، وهي انهيار الاتحاد السوفيتي، لكنه أيضًا سيقلل من حجم روسيا بشكل دائم كقوة عظمى ويقوي خصومها“.

ولم يعلن بوتين صراحة عن أن روسيا ستشن ضربة نووية، رغم أنه أعرب مرارًا عن رغبته في الرد على التهديدات الوجودية التي تستهدف بلاده.

وأردف السيناتور أنه ”يجب أن نتخيل ما لا يمكن تصوره، وتحديدا كيف سنرد عسكريا واقتصاديا على مثل هذا التحول الزلزالي في التضاريس الجيوسياسية العالمية“.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر جروشكو، حذر من أن ”شروط هجوم نووي روسي محتمل مكتوبة في العقيدة العسكرية للبلاد“، منوها إلى أن ”أحد هذه المبادئ ينص على أنه يُسمح لروسيا باستخدام الأسلحة النووية عندما يستخدم أعداؤها أيضًا أسلحة نووية أو أنواعًا أخرى من الأسلحة التي تسبب دمارًا شاملًا على الأراضي الروسية أو على حلفائها، في حين ينص مبدأ آخر على أن الأسلحة النووية مسموح بها إذا تعرضت مواقع حكومية أو عسكرية مهمة لهجوم من قبل العدو بطريقة تقلل من شأن رد فعل القوة النووية“.

وفي مقاله استشهد رومني ”بالتحذيرات التي وجهها السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف، الذي قال في وقت سابق من الشهر  الجاري إن حلف الناتو لا يأخذ تهديد الحرب النووية على محمل الجد“، مشيرا إلى أنه ”من خلال الادعاء بأن روسيا تجهز أسلحتها، والتحذير من خطر جدي بالتصعيد النووي وإعلان أنه لم يتبق سوى القليل من القواعد، فإن الروس أعلنوا عن قصد تنفيذ سياسة حد السيف النهائية، وأن بوتين أعلن بنفسه بضع مرات أن لديه أسلحة لا يمتلكها خصومه ”.

وشدد السيناتور على ”ضرورة استمرار الغرب في دعم الدولة الواقعة في أوروبا الشرقية وإرسال الأسلحة والمساعدات العسكرية لمساعدتها في الدفاع عن نفسها ضد روسيا، وأنه لا يتفق مع الرأي القائل إن تقليل المساعدة لأوكرانيا سيساعد على إبقاء موسكو دون استفزاز ويمنع بوتين من شن ضربة نووية محتملة“، موضحا أن ”الفشل في الاستمرار بدعم أوكرانيا سيكون بمثابة دفع آكلي لحوم البشر ليأكلونا أخيرًا وإذا كان بوتين يمكن أن يغزو ويعتدي ثم يفلت من العقاب، فإن أوكرانيا ستكون أول غزوات من هذا القبيل“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك