أخبار

آلاف الأتراك يحتجون على إدانة قيادية معارضة بتهمة "إهانة الرئيس والدولة"
تاريخ النشر: 21 مايو 2022 17:31 GMT
تاريخ التحديث: 21 مايو 2022 19:55 GMT

آلاف الأتراك يحتجون على إدانة قيادية معارضة بتهمة "إهانة الرئيس والدولة"

احتشد الآلاف في إسطنبول، اليوم السبت، للاحتجاج على إدانة القيادية في المعارضة التركية جنان كفتانجي أوغلو بتهمة إهانة الرئيس والدولة. وردد المتظاهرون الذين

+A -A
المصدر: فريق التحرير

احتشد الآلاف في إسطنبول، اليوم السبت، للاحتجاج على إدانة القيادية في المعارضة التركية جنان كفتانجي أوغلو بتهمة إهانة الرئيس والدولة.

وردد المتظاهرون الذين تواجدوا في حي مالتيبي بوسط إسطنبول الأغاني، ولوحوا بالعلم التركي وأعلام المعارضة، وفقا لوكالة ”رويترز“.

وترأس جنان أوغلو، التي قضت المحكمة بسجنها مدة تقل قليلا عن 5 سنوات، فرع حزب الشعب الجمهوري المعارض في إسطنبول، وهي أحد أقوى الشخصيات في الحزب.

وفي عام 2019 لعبت جنان دورًا مهمًا في الانتخابات المحلية بالمدينة، والتي انتهت بفوز حزب الشعب الجمهوري برئاسة بلدية إسطنبول، التي شغلها حزب العدالة والتنمية بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان وأسلافه من الإسلاميين على مدى 25 عامًا.

وتُسلط الأضواء على استقلال القضاء في تركيا في السنوات القليلة الماضية، خاصة في أعقاب حملة على القضاء ومؤسسات الدولة الأخرى بعد الانقلاب الفاشل عام 2016 والتحول إلى النظام الرئاسي العام الماضي.

وأيدت محكمة عليا في البلاد ثلاث تهم ضد جنان، لكن المحكمة خفضت الحكم، الذي صدر في وقت سابق من الشهر الجاري، إلى 4 سنوات و11 شهرًا و20 يومًا.

وبموجب القانون التركي يتم وقف تنفيذ الأحكام التي تقل عن 5 سنوات، وقال اثنان من الخبراء القانونيين لوكالة ”رويترز“ إن جنان كفتانجي أوغلو لن تدخل السجن.

وفي 13 مايو/ أيار الجاري، أعادت السلطات التركية اعتقال المحلل العسكري البارز وأحد مؤسسي حزب معارض، متين غورجان، بعد أن اعترض المدعون على إطلاق سراحه بانتظار محاكمته بشبهة التجسس، بحسب ”فرانس برس“.

وكان غورجان أحد مؤسسي حزب الديمقراطية والتقدم (ديفا) المعارض قد أودع السجن، في نوفمبر/ تشرين الثاني، بتهمة ”التجسس السياسي والعسكري“.

وفي 29 أبريل/ نيسان الماضي، تم استدعاء سفير أنقرة في ألمانيا على خلفية الحكم الصادر بسجن عثمان كافالا المعارض البارز للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وفق ما أعلن ناطق باسم الخارجية الألمانية.

وقال المتحدث خلال مؤتمر صحفي دوري للحكومة إنه ”يمكنني أن أقول لكم بأننا استدعينا السفير التركي إلى وزارة الخارجية، وأوضحنا مجددا موقف الحكومة“ حيال القضية.

وحكم على الناشط ورجل الأعمال التركي المحتجز منذُ 4 سنوات ونصف السنة بالسجن مدى الحياة.

ولن يتمكن عثمان كافالا من الاستفادة من أي تخفيف للعقوبة، وهو متهم بمحاولة الإطاحة بحكومة الرئيس رجب طيب أردوغان.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك