أخبار

بريطانيا تكشف رغبتها بتسليح مولدوفا لحمايتها من الخطر الروسي
تاريخ النشر: 21 مايو 2022 10:14 GMT
تاريخ التحديث: 21 مايو 2022 13:25 GMT

بريطانيا تكشف رغبتها بتسليح مولدوفا لحمايتها من الخطر الروسي

ذكرت صحيفة تليجراف نقلًا عن وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس أن بريطانيا ترغب في إرسال أسلحة حديثة إلى مولدوفا لحمايتها من خطر الغزو الروسي. وأبلغت تراس

+A -A
المصدر: رويترز

ذكرت صحيفة تليجراف نقلًا عن وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس أن بريطانيا ترغب في إرسال أسلحة حديثة إلى مولدوفا لحمايتها من خطر الغزو الروسي.

وأبلغت تراس الصحيفة بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مصمم على إقامة ”روسيا الكبرى“ على الرغم من أن غزوه لأوكرانيا فشل بتحقيق نجاح سريع.

وتصف روسيا الغزو الذي بدأته، في 24 فبراير/ شباط، بأنه ”عملية عسكرية خاصة“ تهدف إلى نزع سلاح أوكرانيا وتخليصها من القوميين المتطرفين المناهضين لموسكو، ورفضت أوكرانيا وحلفاؤها هذا باعتباره ذريعة لا أساس لها لشن حرب.

ومولدوفا المتاخمة لأوكرانيا من الجنوب الغربي ليست عضوًا في حلف شمال الأطلسي.

وقالت تراس إن المحادثات جارية للتأكد من أن دفاعات مولدوفا يمكن أن تردع أي هجوم في المستقبل.

وأضافت في تصريحاتها للصحيفة ”أود أن أرى مولدوفا مجهزة وفقًا لمعايير حلف شمال الأطلسي، هذا نقاش نجريه مع حلفائنا.

”لقد كان بوتين واضحًا تمامًا بشأن طموحاته في إقامة روسيا الكبرى، ومجرد عدم نجاح محاولاته للاستيلاء على كييف لا يعني أنه تخلى عن تلك الطموحات“.

وإذا تم تبني خطط تراس، فإن أعضاء حلف شمال الأطلسي سيوفرون أسلحة حديثة لمولدوفا لتحل محل معداتها التي تعود إلى الحقبة السوفيتية، وسيدربون الجنود على كيفية استخدامها.

واتهمت أوكرانيا روسيا، يوم الثلاثاء، بمحاولة جر منطقة ترانسدنيستريا المنشقة عن مولدوفا إلى حربها مع كييف بعد أن قالت السلطات في المنطقة التي تدعمها موسكو إنها كانت هدفًا لسلسلة من الهجمات.

وقالت سلطات ترانسدنيستريا، وهي عبارة عن شريط من الأراضي يمتد على حدود جنوب غرب أوكرانيا، إن انفجارين دمّرا برجين إذاعيين لمحطة تبث باللغة الروسية، وإن إحدى وحداتها العسكرية تعرضت لهجوم.

ولم تقدم السلطات تفاصيل، لكنها ألقت باللوم على أوكرانيا، ورفعت مستوى التهديد ”الإرهابي“ إلى المستوى الأحمر، وأقامت نقاط نفتيش حول المدن.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن فاديم كراسنوسيلسكي، رئيس الجمهورية المنشقة المعلنة من جانب واحد، قوله إن ”تعقب أثر هذه الهجمات يقود إلى أوكرانيا“.

وأضاف: ”أعتقد أن أولئك الذين رتبوا هذا الهجوم يستهدفون جر ترانسدنيستريا إلى الصراع“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك