أخبار

"تويتر" تخفي التغريدات المُضللة في وقت "الأزمات"
تاريخ النشر: 19 مايو 2022 20:29 GMT
تاريخ التحديث: 20 مايو 2022 0:35 GMT

"تويتر" تخفي التغريدات المُضللة في وقت "الأزمات"

أعلنت شركة "تويتر" معايير وسياسات جديدة عبر منصتها الرقمية للتعامل مع انتشار المعلومات المضللة خلال الأزمات، ومنع زيادة ترويجها من خلال التغريدات. وكتب يويل

+A -A
المصدر: أحمد فتحي -إرم نيوز

أعلنت شركة ”تويتر“ معايير وسياسات جديدة عبر منصتها الرقمية للتعامل مع انتشار المعلومات المضللة خلال الأزمات، ومنع زيادة ترويجها من خلال التغريدات.

وكتب يويل روث، مدير قسم السلامة والنزاهة في الشركة، في مدونة للإعلان عن السياسة الجديدة، إن ”الإشراف على المحتوى هو أكثر من مجرد تركه أو إزالته. لذلك، قمنا بتوسيع نطاق الإجراءات التي قد نتخذها لتتناسب مع شدة الضرر المحتمل ”.

وتفرض السياسة الجديدة التي أعلنتها ”تويتر“ تدقيقاً خاصاً على ”التقارير الكاذبة للأحداث“ أو ”المعلومات المضللة“ الأوسع نطاقًا بشأن ”الفظائع“ أو ”الاستجابة الدولية“ أو ”الادعاءات الكاذبة“ المتعلقة بالأسلحة أو استخدام القوة.

وقالت الشركة إن السرعة الهائلة التي تنتشر فيها الأحداث وقت الأزمات تجعل من التأكد من الحقائق شبه مستحيل.

وأضافت الشركة أن ”التغريدات الخادعة والمضللة“ تنتشر أيضاً بشكل سريع أثناء الأزمات والطوارئ، حيث يندفع المستخدمون لمشاركة معلومات لم يتم التحقق منها، مما يجعل الأمر أكثر صعوبة على المنسقين.

وأوضحت الشركة أن السياسة الجديدة لن تقوم بحذف أو حظر التغريدات ”على أساس أنها مضللة“، لكنها ستقوم بوضع ”تحذير أعلى التغريدة“ يطلب من المستخدمين النقر عليه لعرض التغريدة، على غرار ”تحذير المحتوى الحساس“. وبالإضافة إلى ذلك، ستمنع خوارزمية المنصة انتشار هذه التغريدة.

ولتحديد ما إذا كانت تغريدة ما مضللة أم لا، ستطلب ”تويتر“ التحقق من مصادر عامة ذات مصداقية، بما في ذلك ”مجموعات مراقبة النزاعات“ و“المنظمات الإنسانية“ و“المحققون مفتوحون المصدر“ والصحفيون وغير ذلك.

وإذا وجدت المنصة أن التغريدة ”مضللة“، فستقوم بوضع ”إشعار تحذير“ على التغريدة، وستوقف الإعجابات والتغريدات والمشاركة، وربطها بمزيد من التفاصيل حول السياسة. وستتوقف هذه التغريدات أيضًا عن الظهور على الصفحة الرئيسية أو البحث أو الاستكشاف.

الجدير بالذكر أن ”تويتر ”ستحافظ على هذا المحتوى لأغراض المساءلة“، لذلك سيبقى على الإنترنت. وسيتعين على المستخدمين فقط النقر فوق التحذير لعرض التغريدة. وفي الماضي، كانت بعض التحذيرات المتعلقة بالانتخابات أو المعلومات المضللة حول فيروس كورونا مجرد إشعارات تظهر في السطر أسفل التغريدة، بدلاً من التستر عليها بالكامل.

وكانت شركة ”تويتر“ قد بدأت العمل على إطار عمل للمعلومات المضللة عن الأزمات العام الماضي جنبًا إلى جنب مع منظمات حقوق الإنسان، على حد قولها.

وقالت الشركة إنها ستطبق سياستها الجديدة، على سبيل المثال، على المحتوى المتعلق بـ“الغزو الروسي“ المستمر لأوكرانيا، نظراً لكثرة التغريدات المضللة والخادعة في هذا الملف. ووعدت الشركة مستخدميها بتطبيق القواعد أيضاً على جميع الأزمات المستقبلية.

وفي الأسبوع الماضي أيضاً، أطلقت ”تويتر“ سياسة جديدة تسمى ”Copypasta and Duplicate Content“ لمكافحة المحتوى المكرر والمزعج عبر منصتها الرقمية. وبالنسبة لسياسات ”تويتر“، فإن المحتوى المكرر يمكن أن يتكون من نص أو صورة أو مزيج بينهما تم نسخه ولصقه أو تكراره بأي شكل من الأشكال من مصدر أصلي ومشاركته عبر منصة التواصل الاجتماعي.

وأوضحت الشركة أنه يمكن للمستخدمين الإبلاغ عن الانتهاكات المحتملة عن طريق النقر على القائمة ثلاثية النقاط الظاهرة بجوار التغريدة وتحديد خيار ”الإبلاغ عن تغريدة“، ثم تحديد الخيار الذي يصف كيف تكون التغريدة غير مرغوب فيها أو مشبوهة.

ويأتي الإعلان عن السياسات الجديدة في وقت حساس بالنسبة لـ“تويتر“، حيث يتعرض بيع الشركة للملياردير الأمريكي الأغنى في العالم، إيلون ماسك، للعديد من العقبات في الفترة القليلة الأخيرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك