أخبار

أول جندي روسي يحاكم بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا "يطلب الصفح"
تاريخ النشر: 19 مايو 2022 11:50 GMT
تاريخ التحديث: 19 مايو 2022 13:15 GMT

أول جندي روسي يحاكم بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا "يطلب الصفح"

طلب أول جندي روسي يحاكم بتهمة ارتكاب جريمة حرب في أوكرانيا منذ بداية الغزو الروسي، "الصفح" من أرملة المدني الأوكراني الذي قُتل، وذلك خلال جلسة استماع في محكمة

+A -A
المصدر: ا ف ب

طلب أول جندي روسي يحاكم بتهمة ارتكاب جريمة حرب في أوكرانيا منذ بداية الغزو الروسي، ”الصفح“ من أرملة المدني الأوكراني الذي قُتل، وذلك خلال جلسة استماع في محكمة في كييف، اليوم الخميس.

وقال فاديم شيشيمارين (21 عامًا)، الذي أقر بذنبه في قتل رجل يبلغ 62 عامًا في شمال شرق أوكرانيا في 28 شباط/فبراير الماضي، مخاطبًا أرملته كاترينا تشيليبوفا: ”أعلم أنك لن تكوني قادرة على مسامحتي، لكنني أطلب منك الصفح“.

والمحاكمة، المتوقع أن تعقبها محاكمات أخرى، بمثابة اختبار لنظام العدل الأوكراني، في وقت تجري فيه هيئات دولية أخرى تحقيقاتها الخاصة في انتهاكات تُتهم القوات الروسية بارتكابها.

ويمثل فاديم شيشيمارين، وهو من إركتوتسك بسيبيريا، أمام محكمة منطقة سولوميانسك بكييف، ويواجه عقوبة تصل إلى السجن مدى الحياة.

وقال محاميه، فيكتور أوفسيانيكوف: ”إنه مدرك لما يُتهم به“، دون الكشف عن تفاصيل القضية.

وتقول السلطات الأوكرانية، إن الجندي يتعاون من المحققين، ويقر بوقائع الحادثة التي جاءت بعد أربعة أيام فقط على بدء الغزو الروسي.

وبعد تعرض فرقته لهجوم في شمال أوكرانيا في 28 شباط/فبراير الماضي، انضم شيشيمارين إلى أربعة جنود فارين آخرين وسرقوا سيارة قرب قرية شوباخيفكا، على ما تقول كييف.

والقتيل المدني الذي لم تعلن هويته، كان على دراجة هوائية على جانب الطريق على مقربة من منزله عندما حصلت السرقة، بحسب الادعاء.

وأوضح مكتب المدعية العامة، إيرينا فينيديكتوفا، في بيان الخميس الماضي، أن ”أحد الجنود أمر المتهم بقتل مدني حتى لا يشي بهم“، مضيفًا أن ”الرجل قتل على الفور، على مسافة عشرات الأمتار فقط من منزله“.

وأعلنت السلطات الأوكرانية في مطلع أيار/مايو، اعتقال شيشيمارين دون الكشف عن تفاصيل، ونشرت فيديو يقول فيه إنه جاء للقتال في أوكرانيا ”لدعم والدته ماليًا“.

وشرح ظروفه قائلًا: ”أُمرت بإطلاق النار، أطلقت النار عليه مرة. سقط وتابعنا رحلتنا“.

ويبدو أن القضية ستنطوي على صعوبات، وفق محاميه.

وقال المحامي أوفسيانيكوف ”إنها أول قضية من هذا النوع في أوكرانيا مع لائحة اتهام كهذه. لا توجد ممارسة قانونية أو أحكام في مثل هذه القضايا. سنجد حلًا لها“.

وأوضح أنه لم يرصد أي انتهاكات للحقوق من جانب السلطات.

وشددت المدعية العامة الأوكرانية، إيرينا فينيديكتوفا، في سلسلة من التغريدات على أهمية القضية بالنسبة لبلادها.

وقالت: ”لدينا أكثر من 1100 قضية متعلقة بجرائم حرب و40 مشتبهًا بهم“. وأضافت ”من خلال هذه المحاكمة الأولى، نرسل إشارة واضحة مفادها أن كل مرتكب جريمة وكل شخص أُمر بارتكاب جرائم في أوكرانيا أو ساعد في ارتكابها، لن يهرب من المساءلة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك