أخبار

استقالة رئيس الحكومة الفرنسية تمهيدا لتعديل وزاري مرتقب
تاريخ النشر: 16 مايو 2022 15:50 GMT
تاريخ التحديث: 16 مايو 2022 17:35 GMT

استقالة رئيس الحكومة الفرنسية تمهيدا لتعديل وزاري مرتقب

قدم رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس، اليوم الإثنين، استقالته إلى الرئيس إيمانويل ماكرون، وفق ما أعلن مكتب رئيس الوزراء. وتمهد هذه الخطوة الطريق أمام تعديل

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قدم رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس، اليوم الإثنين، استقالته إلى الرئيس إيمانويل ماكرون، وفق ما أعلن مكتب رئيس الوزراء.

وتمهد هذه الخطوة الطريق أمام تعديل وزاري طال انتظاره من قبل ماكرون الذي قال عقب انتخابه لفترة جديدة في أبريل/نيسان الماضي إن فريق حكومته الجديد يجب أن يكون أكثر ”تركيزا“ مع عدد أقل من الوزراء.

وقال ماكرون إنه يبحث عن شخص يتمتع بمؤهلات سياسية اجتماعية لشغل منصب رئيس الوزراء.

وتم تنصيب إيمانويل ماكرون، في السابع من مايو/ أيار الجاري، رئيسا لفرنسا لولاية ثانية من خمس سنوات.

وذكرت قناة BFM TV نقلا عن مصادر قولها، إن هناك خمسة أسماء على الأقل في قائمة المرشحين المحتملين لمنصب رئيس الحكومة، وقالت وسائل الإعلام إن جان كاستيكس ثاني رئيس وزراء في عهد إيمانويل ماكرون غادر ماتينيون بعد ظهر الإثنين متوجها إلى الإليزيه لتقديم استقالته إلى الرئيس، تاركا المجال مفتوحا للمراهنات.

وسيتعين على رئيس الوزراء الجديد قيادة الحملة الانتخابية للحزب الحاكم في الأيام المقبلة فيما يتعلق بالانتخابات المقبلة للجمعية الوطنية (مجلس النواب)، التي ستجري على جولتين في 12 و19 يونيو/ حزيران المقبل.

وكانت قناة ”فرانس إنفو“ قد أفادت بأن خللا تقنيا على الموقع الرسمي للحكومة كشف عن طريق الخطأ استقالتها، ونشر الموقع الإلكتروني للحكومة الفرنسية صباح السبت الماضي بيان استقالة الحكومة عن طريق الخطأ.

وظل على صفحة الموقع لأكثر من ساعة، حسب ما ذكرت قناة ”فرانس إنفو“ التي استطاعت أن تطلع على بيان الاستقالة الذي جاء فيه أن ”رئيس الوزراء جان كاستيكس قدم استقالة حكومته إلى رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون“.

ووفقا للحكومة، فقد حدث ”خطأ في معالجة المعلومات“، ما دفع بإدارة الموقع إلى حجب البيان ”لإعادة الترتيب والتحيين“، وحسب مصدر حكومي، فإن البيانات الصحفية هي فقط الصحيحة والمعتمدة.

وأفادت وسائل إعلامية فرنسية عدة بأن ”كاستيكس لا يريد دخول الحكومة الجديدة، رغم أن اسمه ظهر في قائمة الأعضاء المحتملين في وزارة العدل، وأنه كان يعتزم الاستقالة فور انتهاء الانتخابات الرئاسية، لكن الرئيس المعاد انتخابه إيمانويل ماكرون طالبه بالاحتفاظ بمنصبه حتى التعديل الوزاري في الحكومة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك