أخبار

مسؤول عسكري إسرائيلي بارز يُجدد التهديد باغتيال يحيى السنوار
تاريخ النشر: 14 مايو 2022 19:36 GMT
تاريخ التحديث: 14 مايو 2022 21:30 GMT

مسؤول عسكري إسرائيلي بارز يُجدد التهديد باغتيال يحيى السنوار

جدد مسؤول عسكري إسرائيلي بارز، اليوم السبت، تهديداته باغتيال رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، مشيرًا إلى أن الحركة تواجه صعوبات كبيرة في تصنيع صواريخها

+A -A
المصدر: إرم نيوز

جدد مسؤول عسكري إسرائيلي بارز، اليوم السبت، تهديداته باغتيال رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، مشيرًا إلى أن الحركة تواجه صعوبات كبيرة في تصنيع صواريخها وترميم قدراتها بعد الحرب الأخيرة على غزة في شهر مايو/أيار من العام الماضي.

وقال قائد ”فرقة غزة“ في الجيش الإسرائيلي العميد نمرود ألوني إن ”رئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار لا يمتلك أية حصانة ويعيش حالة من عدم اليقين هذه الأيام“، في تهديد بإمكانية استهدافه من قبل الجيش الإسرائيلي، بعد اتهامه بتغذية موجة العمليات التي نفذها فلسطينيون ضد إسرائيل.

وأضاف في تصريحات نقلتها القناة الـ13 الإسرائيلية أن ”حماس التي تسيطر على قطاع غزة وجناحها العسكري تواجه صعوبة في إنتاج الصواريخ، بعد اغتيال مهندسيها خلال الحرب الأخيرة على غزة“.

واغتال الجيش الإسرائيلي، خلال الحرب على غزة في شهر مايو/أيار من العام الماضي، العالم جمال الزبدة، الذي أشارت إسرائيل في حينها إلى أنه كان المسؤول عن تطوير دقة وقوة الصواريخ التي تمتلكها حماس.

وفي سياق ذي صلة، أكد المسؤول العسكري الإسرائيلي أن نظام الليزر الذي طوره الجيش الإسرائيلي اجتاز بنجاح عدة اختبارات، وهو أكثر دقة في اعتراض الصواريخ والطائرات المسيرة، مبينًا أن النظام سيدخل الخدمة على حدود غزة مطلع العام المقبل، بعد إتمام بعض الأمور الفنية والتشغيلية المتعلقة به.

وكان تقرير إسرائيلي أكد في وقت سابق أن نظام الليزر الإسرائيلي المطور حديثاً سيخلق واقعاً إقليمياً جديداً تجاه إيران وحلفائها في المنطقة، لافتاً إلى أنه سيكون بمقدوره مواجهة الكثير من التهديدات في الشرق الأوسط.

وأشارت صحيفة ”يديعوت احرونوت“ العبرية إلى أن ”النظام الإسرائيلي يمكن استخدامه كسلاح هجومي وليس دفاعي فقط، وهو بمثابة اختراق تكنولوجي لا مثيل له في العالم، وإنجاز تاريخي لإسرائيل“.

وأوضح التقرير أن ”النظام الجديد لديه القدرة على تحويل إسرائيل لقوة عسكرية من الدرجة الأولى، خاصة فيما يتعلق بالحماية من التهديدات الجوية والصاروخية بمختلف أنواعها“، مبيناً أنه سيحمي إسرائيل من التهديدات الجوية والصاروخية التي تنطلق من قطاع غزة ولبنان وسوريا وإيران.

وأضاف أن ”أسلحة الليزر تحتوي على قيود تتعلق بالطقس والسحاب والضباب تحد من قدرة شعاع الليزر على الوصول إلى الهدف المعترض بكامل قوته؛ لكننا في بلد شرق أوسطي يسمح طقسه بالتشغيل الفعال لأسلحة الليزر في معظم أيام السنة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك