أخبار

الحكومة اليمنية توافق على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن الحوثيين
تاريخ النشر: 12 مايو 2022 15:46 GMT
تاريخ التحديث: 12 مايو 2022 18:29 GMT

الحكومة اليمنية توافق على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن الحوثيين

وافقت الحكومة اليمنية، على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن مليشيات الحوثيين، للمسافرين المغادرين عبر مطار صنعاء الدولي، وفق اتفاق الهدنة السارية التي أعلنتها

+A -A
المصدر: عدن - إرم نيوز

وافقت الحكومة اليمنية، على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن مليشيات الحوثيين، للمسافرين المغادرين عبر مطار صنعاء الدولي، وفق اتفاق الهدنة السارية التي أعلنتها الأمم المتحدة.

وقالت مصادر حكومية يمنية لـ ”إرم نيوز“، إن الموافقة جاءت بعد نقاشات مع مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، هانز غروندبرغ، الذي اختتم زيارته الأربعاء إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

وذكرت المصادر، التي رفضت الإفصاح عن هويتها كونها غير مخوّلة بالحديث لوسائل الإعلام، أن اتفاق الهدنة الأممية ينصّ على مغادرة الرحلات الجوية من مطار صنعاء الدولي، إلى مصر والأردن.

ولفتت إلى أن مصر رفضت رفضًا قاطعًا استقبال الرحلات الجوية القادمة من مطار صنعاء عبر جوازات سفر صادرة عن جهات حوثية، في حين وافقت السلطات الأردنية بوساطة من سلطنة عُمان، مع ضمان عدم مغادرة أي قيادات حوثية لليمن.

وسيتم السماح لحاملي جوازات السفر الصادرة عن ”مصلحة الهجرة والجوازات والجنسية“ الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثيين، بمغادرة البلاد عبر الرحلات التجارية التي ستُستأنف خلال الأيام المقبلة، من مطار صنعاء الدولي، إلى العاصمة الأردنية عمّان فقط.

من جهتها، أعلنت الحكومة اليمنية، في بيان لها، ”استمرار تعاطيها الايجابي مع مبادرة مكتب المبعوث وتعهداته بخصوص تسيير رحلات طيران ”اليمنية“ من مطار صنعاء الى المملكة الاردنية الهاشمية خلال فترة الهدنة لإتاحة الفرصة للشعب اليمني الذي وقع رهينة للحوثيين بالسفر عبر مطار صنعاء بجوازات صادرة من مناطق سيطرة الحوثيين“.

ونقلت وكالة ”سبأ“ الرسمية، عن مصدر حكومي قوله إن ”الحكومة تشدد على التعهدات الواردة في مبادرة مبعوث الأمين العام والتي تؤكد على أنه لا يترتب على ذلك أي تغيير في المركز القانوني للحكومة اليمنية ولا يعتبر ذلك اعترافا من أي نوع بالمليشيات الحوثية وأنه لن يؤسس كذلك لأي سابقة رسمية ولن تتحمل الحكومة اليمنية أي مسؤولية عن أي بيانات تتضمنها الوثائق الصادرة من مناطق سيطرة الحوثيين“.

وأوضح أن ”الحكومة وجهت سفارتها في المملكة الأردنية الهاشمية بتسهيل إصدار جوازات شرعية على نفقة الحكومة لكافة المواطنين المسافرين في هذه الرحلات وفقا للإجراءات القانونية المتبعة“.

وأعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، مطلع إبريل/ نيسان الماضي، عن توصل الأطراف اليمنية إلى هدنة تستمر لمدة شهرين، تتوقف خلالها العمليات العسكرية، وتستأنف فيها الرحلات التجارية من مطار صنعاء الدولي المتوقف منذ أكثر من 6 سنوات، إلى جانب تيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة، وفتح الحصار المفروض على مدينة تعز.

وسبق أن رفضت الحكومة اليمنية، في الـ26 من إبريل/ نيسان الماضي، إعطاء تصريح أولى الرحلات التجارية من مطار صنعاء، بسبب ”عدم التزام مليشيا الحوثيين بالاتفاق الذي ينص على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن الحكومة الشرعية“.

واتهمت الحكومة اليمنية، مليشيات الحوثيين، ”بمحاولة استغلال الرحلات خلال شهري الهدنة لتهريب العشرات من قياداتها خارج البلاد بأسماء ووثائق مزورة“.

وقالت الحكومة إن مليشيات الحوثيين ”قامت للأسف، وعبر مكاتب الخطوط الجوية اليمنية، بإغلاق كافة منافذ البيع للتذاكر، وحصرت الإصدار في مكتب اليمنية في صنعاء، وتم إصدار تذاكر لمسافرين يحملون جوازات سفر صادرة عن المليشيات“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك