أخبار

بوتين: الغرب كان يستعد لغزو أراضينا
تاريخ النشر: 09 مايو 2022 8:13 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2022 11:10 GMT

بوتين: الغرب كان يستعد لغزو أراضينا

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم الإثنين، إن تدخل بلاده في أوكرانيا كان ضروريًّا لأن الغرب "كان يستعد لغزو أراضينا ومنها القرم". جاء ذلك في كلمة لبوتين

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم الإثنين، إن تدخل بلاده في أوكرانيا كان ضروريًّا لأن الغرب ”كان يستعد لغزو أراضينا ومنها القرم“.

جاء ذلك في كلمة لبوتين خلال العرض العسكري السنوي بمناسبة يوم النصر في الميدان الأحمر بموسكو إحياءً لذكرى انتصار الاتحاد السوفيتي على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.

وأضاف الرئيس الروسي في كلمته، أن ”القوات والمتطوعين الذين يقاتلون في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا يحاربون من أجل وطنهم الأم“، بحسب ما نقلت ”رويترز“.

وتابع ”أنتم تقاتلون من أجل وطنكم الأم ومستقبله.. موت كل جندي وضابط مؤلم لنا.. ستبذل الدولة قصارى جهدها لرعاية عائلاتهم“.

واختتم حديثه بصيحة قوية للجنود المحتشدين ”من أجل روسيا، من أجل النصر“.

وكانت وزارة الدفاع الروسية، ذكرت في وقت سابق أن طائرة ”إيليوشين-80″، الملقبة بـ“طائرة نهاية العالم“، المصممة للسماح للرئيس الروسي بالاستمرار في قيادة البلاد من الجو، حال حصول حرب نووية، ستحلق فوق الساحة الحمراء.

وشمل العرض العسكري ،أيضا، عرض أسلحة عدة يمكن أن تطلق صواريخ نووية، وسط حضور مظليين شاركوا في الحرب على أوكرانيا.

في المقابل، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إن بلاده لن تدع روسيا ”تستأثر بالانتصار على النازية“ في العام 1945.

وقال زيلينسكي في رسالة فيديو يظهر فيها ماشيًا في الجادة المركزية في العاصمة كييف ”نحن نعتز بأسلافنا الذين هزموا النازية مع شعوب أخرى في إطار التحالف ضد هتلر“، مضيفا ”انتصرنا آنذاك وسننتصر الآن“ في إشارة إلى الهجوم الذي تشنه روسيا على أوكرانيا منذ الـ24 من شباط/ فبراير الماضي.

وأضاف ”عدونا كان يحلم بأن يرانا نعدل عن الاحتفال بالتاسع من أيار/ مايو وبالانتصار على النازيين لإعطاء فرصة لتعبير اجتثاث النازية“، وفقا لـ“فرانس برس“.

و“اجتثاث النازية“ هي الحجة الرئيسة التي ذكرها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتبرير غزو أوكرانيا.

وقال زيلينسكي ”كافح ملايين الأوكرانيين النازية.. طردوا النازيين من لوغانسك، طردوا النازيين من دونيتسك، حرروا خيرسون وميليتوبول وبيرديانسك من المحتلين، طردوا النازيين من يالطا وسيمفيروبول وكيرتش ومن كامل القرم، حرروا ماريوبول من النازيين“، معدّدًا مدن شرق وجنوب أوكرانيا التي تحتلها القوات الروسية حاليا ومدن شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014.

وتابع ”هم طردوا النازيين من كامل أنحاء أوكرانيا، لكن المدن التي ذكرتها اليوم تلهمنا بصورة خاصة، تمنحنا إيمانًا بأننا سنطرد المحتلين من أرضنا“.

وأكد أن ”في يوم الانتصار على النازيين، نحن نقاتل من أجل انتصار آخر، الطريق إلى هذا الانتصار طويل لكن لا يساورنا أدنى شك في انتصارنا“، مضيفًا ”انتصرنا آنذاك، وسننتصر الآن“.

وختم زيلينسكي بالقول ”قريبًا جدًّا ستحتفل أوكرانيا بيومي نصر“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك