أخبار

بعد عزم إيران إعدام باحث.. واشنطن: نعمل لحل قضية المعتقلين في طهران
تاريخ النشر: 05 مايو 2022 18:16 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2022 20:25 GMT

بعد عزم إيران إعدام باحث.. واشنطن: نعمل لحل قضية المعتقلين في طهران

قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، اليوم الخميس، إن واشنطن تعمل مع حلفائها لإيجاد حل شامل لقضية احتجاز مواطني الدول الأخرى في إيران. وجاءت تصريحات

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، اليوم الخميس، إن واشنطن تعمل مع حلفائها لإيجاد حل شامل لقضية احتجاز مواطني الدول الأخرى في إيران.

وجاءت تصريحات برايس بعدما نقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية، الخميس، أن السلطات تعتزم تنفيذ حكم الإعدام بحق الباحث السويدي من أصول إيرانية ”أحمد رضا جلالي“ بتهمة التجسس لصالح إسرائيل.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية ”بي بي سي“ بالنسخة الفارسية عن برايس قوله إن ”الولايات المتحدة تتابع عن كثب قضية أحمد رضا جلالي، وإن اسمه ورد في تقرير لوزارة الخارجية حول وضع حقوق الإنسان في إيران“.

وشدد برايس على أن لإيران ”تاريخا طويلا في اعتقال رعايا أجانب ظلما لتحقيق مكاسب سياسية“، واصفاً ما تقوم به إيران بأنه ”عمل مخزٍ“، لانتهاك حقوق الإنسان وتعرض بعض المعتقلين للتعذيب والإعدام.

2022-05-6363

وأشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إلى أن ”حكومة بلاده توثق بانتظام مثل هذه الاعتقالات وتحاول إيجاد طريقة لمنع ذلك من خلال الاتصال بحلفائها“، مضيفاً ”هذه القضية ذات أهمية خاصة للولايات المتحدة لأن بعض مواطنيها ما زالوا مسجونين في إيران“.

وأحمد رضا جلالي باحث في إدارة الأزمات يحمل الجنسية الإيرانية والسويدية، وجرى اعتقاله في عام 2016 وحكمت عليه محكمة الثورة في طهران بالإعدام بتهمة التجسس لصالح إسرائيل عبر جمع معلومات عن البرنامج النووي الإيراني، فيما أيدت المحكمة العليا عام 2017 حكم الإعدام.

ويوم أمس الخميس نقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”إيسنا“ عن مصادر إيرانية لم تسمها أن ”السلطات في طهران تعتزم تنفيذ حكم الإعدام الصادر بحق جلالي في 20 من أيار/مايو الجاري“.

وقال محامي جلالي لـ“بي بي سي الفارسية“، إنه ”لم يتم إبلاغه بالأمر وإن موكله قال من السجن إنه لم يكن على علم بالأمر“.

ووصفت وزيرة الخارجية السويدية آن كريستين ليندي النبأ بأنه ”مقلق للغاية“، مطالبة طهران بالإفراج عن المواطن الإيراني السويدي.

كما تحدثت وزيرة الخارجية السويدية هاتفياً مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، يوم الأربعاء، مشيرة إلى أنها ناقشت مع عبد اللهيان ”التقارير المقلقة“حول مساعي طهران تنفيذ حكم الإعدام بحق أحمد رضا جلالي.

لكن، في الخبر الذي نشرته وزارة الخارجية الإيرانية عن هذا الحديث، لم يرد ذكر لاسم جلالي، وبدلاً من ذلك ذكرت أن عبد اللهيان تحدث عن محاكمة حميد نوري مع نظيرته السويدية.

واعتبر وزير الخارجية الإيراني اعتقال ومحاكمة المسؤول الإيراني السابق حميد نوري ”غير قانوني“.

وحميد نوري مواطن إيراني اعتقل في السويد بتهمة التورط في مذبحة عام 1988 ضد السجناء السياسيين، وانتهت محاكمة نوري وهو ينتظر حكما من القاضي.

ويقول معارضو النظام الإيراني، بما في ذلك الحكومة الأمريكية، إن الحكومة الإيرانية تستخدم الرعايا الأجانب كرهائن للحصول على تنازلات من خلال احتجازهم بتهم ملفقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك