أخبار

أوكرانيا: "مستعدون" إذا انضمت روسيا البيضاء للجهد الحربي الروسي
تاريخ النشر: 04 مايو 2022 12:47 GMT
تاريخ التحديث: 04 مايو 2022 14:35 GMT

أوكرانيا: "مستعدون" إذا انضمت روسيا البيضاء للجهد الحربي الروسي

قال آندري ديمتشينكو، المتحدث باسم جهاز حرس الحدود الأوكراني، اليوم الأربعاء، إن "كييف ستكون مستعدة" إذا انضمت القوات المسلحة من روسيا البيضاء لحرب روسيا ضد

+A -A
المصدر: رويترز

قال آندري ديمتشينكو، المتحدث باسم جهاز حرس الحدود الأوكراني، اليوم الأربعاء، إن ”كييف ستكون مستعدة“ إذا انضمت القوات المسلحة من روسيا البيضاء لحرب روسيا ضد أوكرانيا.

وقالت روسيا البيضاء، وهي حليفة مقربة من روسيا، إن جيشها بدأ تدريبات عسكرية واسعة النطاق الأربعاء، لاختبار جاهزيته للقتال لكنها لا تشكل خطرا على جيرانها.

وأضاف المتحدث الأوكراني: ”لا نستبعد أن يستخدم الاتحاد الروسي في مرحلة ما أراضي روسيا البيضاء وقواتها المسلحة ضد أوكرانيا ولذلك نحن مستعدون“.

وتابع قائلا إن ”الأمن على الحدود مع روسيا البيضاء مشدد منذ بدء روسيا غزوها لأوكرانيا في 24 شباط/ فبراير“.

وشنت روسيا الغزو بعد أن أجرت تدريبات مشتركة مع روسيا البيضاء التي سمحت لها بتحريك قوات لمناطق أقرب للحدود مع أوكرانيا.

وتعرضت المناطق الأوكرانية المحاذية لحدود روسيا البيضاء لهجمات روسية في المرحلة الأولى من الغزو، لكن الهجمات الروسية متركزة الآن على مناطق في شرق وجنوب شرق أوكرانيا.

وقال ديمتشينكو إن أوكرانيا عززت أيضا حدودها مع منطقة ترانسنيستريا المدعومة من روسيا، التي يتصاعد فيها التوتر منذ أن قالت السلطات المحلية إنها تعرضت لسلسلة من الهجمات.

وعبر مسؤولون أوكرانيون عن قلقهم من الموقف في ترانسنيستريا، ونددوا بما قالوا إنها ”محاولات روسية لجر المنطقة لحرب روسيا ضد أوكرانيا“، كما عبرت موسكو أيضا عن قلقها وقالت إنها ”تتابع التطورات في ترانسنيستريا عن كثب“.

بدوره، قال كنت لوجسدون، سفير الولايات المتحدة إلى مولدوفا، اليوم الأربعاء، إن الغزو الروسي لأوكرانيا وما وصفه بمحاولاتها إعادة رسم خارطة أوروبا بالقوة ”تشكل سببا لقلق عميق في أنحاء العالم“.

لكنه أضاف في مؤتمر بمولدوفا أن ”واشنطن لا دليل لديها على أن موسكو تريد توسيع نطاق الحرب إلى مولدوفا“، وقال إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ”سيخسر الحرب“، وفقا لما نقلته وسائل إعلام في مولدوفا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك