أخبار

ناشطة إيرانية من سجنها: نتلقى سوء معاملة لم يتعرض له الأسرى الإيرانيون في العراق
تاريخ النشر: 24 أبريل 2022 23:23 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2022 6:47 GMT

ناشطة إيرانية من سجنها: نتلقى سوء معاملة لم يتعرض له الأسرى الإيرانيون في العراق

قالت الناشطة السياسية الإيرانية المعتقلة، سهيلا حجاب، الأحد، إن سوء المعاملة والتعذيب النفسي والجسدي الذي يتعرضن له لم يتعرض له الأسرى الإيرانيون خلال الحرب

+A -A
المصدر: طهران- إرم نيوز

قالت الناشطة السياسية الإيرانية المعتقلة، سهيلا حجاب، الأحد، إن سوء المعاملة والتعذيب النفسي والجسدي الذي يتعرضن له لم يتعرض له الأسرى الإيرانيون خلال الحرب العراقية الإيرانية.

وأشارت سهيلا حجاب في رسالة لها من سجنها بمدينة كرمنشاه غرب إيران، إلى سوء المعاملة والتعذيب النفسي والجسدي من قبل مسؤولي السجن، وقالت ”حتى الأسرى الإيرانيون لم يتعرضوا لسوء المعاملة على هذا النحو خلال وجودهم في العراق“.

وخاطبت حجاب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وقالت ”إنها والعديد من السجناء السياسيين الآخرين تتم محاكمتهم في المحاكم الإيرانية بتهم ملفقة عن جرائم لم يرتكبوها ويتم إرسالهم إلى الحبس الانفرادي لفترة طويلة“.

وفي جزء آخر من الرسالة، التي نشرها موقع منظمة ”هرانا“ الحقوقية، أوضحت الناشطة حجاب ”أنها تتعرض للملاحقة والتهديد باستمرار، وأنه يتم نقلها من سجن إلى آخر“.

وتعد الناشطة سهيلا حجاب من أشد النساء المعارضات للحجاب الإلزامي الذي تفرضه السلطات على النساء منذ عام 1979 بعد سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي.

وتقضي حجاب عقوبة السجن خمس سنوات بتهم مختلفة منها أنشطتها السياسية والمدنية، و“الدعاية ضد النظام“ و ”التآمر“ و ”الإخلال بالنظام العام من خلال أعمال الشغب“ و ”تشكيل مجموعة للدفاع عن حقوق المرأة“ و ”الدعوة إلى استفتاء وتغيير الدستور“.

وفي 7 يناير/كانون الثاني الماضي، نقلت السلطات الأمنية الناشطة سهيلا حجاب من السجن المركزي بمدينة سنندج الكردية غرب إيران إلى محافظة كرمنشاه.

وقد تعرضت الناشطة السياسية سهيلا حجاب للضرب والعنف خلال ترحيلها من سجن قرجك جنوب طهران إلى سجن سنندج، وذلك بعدما قامت بالإضراب عن الطعام في 19 أيلول/سبتمبر الماضي، في سجن ”قرجك“، احتجاجًا على الضغط الأمني المتزايد على السجناء السياسيين وتأثير المحققين والموظفين القضائيين على قضاياهم.

وفي 28  مارس/آذار لعام 2020، حكمت المحكمة الثورية في طهران برئاسة القاضي المتشدد محمد مقيسه، على سهيلا حجاب بالسجن بما مجموعه 18 عاماً بتهم مختلفة منها أنشطتها السياسية والمدنية.

وقالت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ في حينه إن ”محكمة الاستئناف قامت بخفض الحكم الصادر بحق سهيلا حجاب إلى خمس سنوات قابلة للتنفيذ“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك