أخبار

ترامب ينسحب من مقابلة مع بيريس مورغان بعد إهانته بسبب "تزوير الانتخابات"
تاريخ النشر: 21 أبريل 2022 10:42 GMT
تاريخ التحديث: 21 أبريل 2022 12:45 GMT

ترامب ينسحب من مقابلة مع بيريس مورغان بعد إهانته بسبب "تزوير الانتخابات"

من المقرر أن يعود مقدم برنامج Good Morning Britain السابق بيرس مورغان إلى الشاشات يوم الاثنين مع برنامجه الجديد على TalkTV، وسيكون ضيفه الأول الرئيس الأمريكي

+A -A
المصدر: إرم نيوز

من المقرر أن يعود مقدم برنامج Good Morning Britain السابق بيرس مورغان إلى الشاشات يوم الاثنين مع برنامجه الجديد على TalkTV، وسيكون ضيفه الأول الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وأظهر المقطع الدعائي الذي نشر قبل المقابلة، غضباً هائلاً من الرئيس الأمريكي السابق تجاه مقدم البرنامج، تطور إلى اشتباك لفظي قبل أن يغادر ترامب الاستديو.

وبحسب صحيفة ”ديلي اكسبرس“ البريطانية، فقد جلس ترامب، على الكرسي مقابل مضيفه ثم قال له:“حسنًا ، بيرس أنا جاهز“.

وأشارت إلى أن مورغان، قال لرئيس الولايات المتحدة السابق ”سأكون صريحًا أمامك تمامًا“، ما أثار غضب ترامب، الذي قال ”أعتقد أنني رجل نزيه للغاية.. أنا أشرف منك“.

2022-04-10-8

وفي معرض مناقشة هزيمة ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية أمام بايدن، قال مورغان ”لقد كانت انتخابات حرة ونزيهة، لقد خسرت الانتخابات.“

ورد ترامب بغضب ”وحده الأحمق، يعتقد ذلك“، فأجابة مورغان ”هل تعتقد أنني أحمق.. مع كل الاحترام، لم تقدم  أدلة قوية على تزوير الانتخابات“.

وقالت الصحيفة إن ترامب، هب واقفًا، وصرخ بوجه مورغان، قائلا ”المعذرة، أنت غير شريف“.

وذكرت الصحيفة أنه مع استمرار الصدام بين الاثنين، قال الرئيس الأمريكي السابق ”المقابلة انتهت“.. وقبل خروجه من المكان، التفت إلى مورغان، وصرخ مرة أخرى ”أوقف تشغيل الكاميرا.. أنت غير نزيه“.

2022-04-20-4

ولفتت الصحيفة إلى أن الجزء المعروض من المقابلة أثار ردود فعل عدد كبير من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، إذ غرد أحدهم على موقع التواصل ”تويتر“، قائلًا ”المقابلة التي أرادها الجميع وخربها بيرس“، فيما قال آخر ”لم تكن مقابلة مهمة، لكنها كانت ستكون مسلية“.

وأقصى الرئيس الحالي جو بايدن غريمه السابق ترامب من سباق الرئاسة على مقعد البيت الأبيض، وسط اتهامات للفائز بالتزوير، لكن أي دلائل حقيقية لم تقدم بهذا الشأن.

وكان دونالد ترامب، كرر مرارا مزاعم واسعة بأن تزوير الناخبين كلفه انتخابات 2020 التى خسرها أمام الرئيس جو بايدن، وهو الزعم الذى دحضه القضاء الأمريكي.

لكن بسبب هذه المزاعم، قام حشد من أنصار ترامب، باقتحام مبنى ”الكابيتول“ فى السادس من كانون الأول/يناير 2021، لمحاولة وقف عد أصوات المجمع الانتخابى التى تؤكد فوز جو بايدن بالانتخابات الرئاسية الأمريكية.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك