أخبار

بعد مفاوضات متوترة.. عملية تبادل أسرى جديدة بين روسيا وأوكرانيا
تاريخ النشر: 15 أبريل 2022 12:11 GMT
تاريخ التحديث: 15 أبريل 2022 14:35 GMT

بعد مفاوضات متوترة.. عملية تبادل أسرى جديدة بين روسيا وأوكرانيا

أعلن الجيش الأوكراني اليوم الجمعة، أن عملية تبادل جديدة لأسرى الحرب الروس والأوكرانيين جرت يوم أمس الخميس في منطقة خيرسون، التي تخضع جزئيا للسيطرة الروسية في

+A -A
المصدر: أ ف ب

أعلن الجيش الأوكراني اليوم الجمعة، أن عملية تبادل جديدة لأسرى الحرب الروس والأوكرانيين جرت يوم أمس الخميس في منطقة خيرسون، التي تخضع جزئيا للسيطرة الروسية في جنوب أوكرانيا.

وقالت القيادة الجنوبية للجيش على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“، ”بعد مفاوضات سادها التوتر تمكنا من التوصل إلى اتفاقات بشأن تبادل الأسرى في منطقة قرية بوساد-بوكروفسكي“.

وأوضح في ذات المنشور أن عملية تبادل الأسرى الجديدة شملت ”أربعة أسرى لدى الجيش الروسي مقابل خمسة من أسرانا“.

وتخضع مدينة خيرسون لسيطرة الجيش الروسي منذُ بداية شهر آذار/مارس الماضي، كغيرها من البلدات الأخرى في هذه المنطقة الساحلية.

وجرت عمليات عدة لتبادل الأسرى من جنود ومدنيين منذ بداية الغزو في الـ24 من شهر شباط/فبراير الماضي، لكن لم يؤكدها الطرفان معا.

وأعلنت كييف يوم أمس الخميس إطلاق سراح 30 أوكرانيّا في تبادل أسرى جديد دون تحديد عدد الجنود الروس المفرج عنهم في المقابل.

وعرض الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي هذا الأسبوع مبادلة أوكرانيين أسرتهم روسيا، بفكتور ميدفيدشوك رجل الأعمال المقرب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي احتجزته كييف يوم الثلاثاء الماضي، بعد هربه من الإقامة الجبرية، لكن الكرملين رفض هذه الفكرة.

وفي الـ2 من شهر نيسان/أبريل الجاري، قال نائب رئيس إدارة الرئاسة الأوكرانية كيريلو تيموشينكو، إن أوكرانيا وروسيا تبادلتا الأسرى الجمعة في صفقة تم بموجبها الإفراج عن 86 من أفراد الجيش الأوكراني.

ولم يحدد المسؤول الأوكراني عدد الجنود الروس الذين تم الإفراج عنهم ضمن الصفقة لكنه قال إن عملية التبادل كانت نتيجة مفاوضات السلام الجارية بين الجانبين.

وبالتزامن مع ذلك، قال حاكم منطقة تشيرنيهيف شمال أوكرانيا، في خطاب مصور، آنذاك، إن القوات الروسية تنسحب من المنطقة لكنها لم تغادر بالكامل بعد.

وقال الحاكم فياتشيسلاف تشاوس: ”الضربات الجوية والصاروخية مازالت ممكنة في المنطقة، ولا أحد يستبعد ذلك“، مضيفًا أن القوات الأوكرانية تدخل وتؤمن الأحياء التي كانت تحت سيطرة القوات الروسية.

وذكر أنه من السابق لأوانه أن تتخلى القوات الأوكرانية في منطقة تشيرنيهيف عن حذرها؛ لأن القوات الروسية ”لا تزال على أرضنا“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك