أخبار

أوكرانيا تعلن عن عملية تبادل أسرى مع روسيا
تاريخ النشر: 01 أبريل 2022 21:42 GMT
تاريخ التحديث: 02 أبريل 2022 6:23 GMT

أوكرانيا تعلن عن عملية تبادل أسرى مع روسيا

قال نائب رئيس إدارة الرئاسة الأوكرانية كيريلو تيموشينكو إن أوكرانيا وروسيا تبادلتا الأسرى الجمعة في صفقة تم بموجبها الإفراج عن 86 من أفراد الجيش الأوكراني. ولم

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قال نائب رئيس إدارة الرئاسة الأوكرانية كيريلو تيموشينكو إن أوكرانيا وروسيا تبادلتا الأسرى الجمعة في صفقة تم بموجبها الإفراج عن 86 من أفراد الجيش الأوكراني.

ولم يحدد المسؤول الأوكراني عدد الجنود الروس الذين تم الإفراج عنهم ضمن الصفقة لكنه قال إن عملية التبادل كانت نتيجة مفاوضات السلام الجارية بين الجانبين.

وبالتزامن مع ذلك، قال حاكم منطقة تشيرنيهيف شمال أوكرانيا، في خطاب مصور الجمعة، إن القوات الروسية تنسحب من المنطقة لكنها لم تغادر بالكامل بعد.

وقال الحاكم فياتشيسلاف تشاوس: ”الضربات الجوية والصاروخية ما زالت ممكنة في المنطقة، ولا أحد يستبعد ذلك“.

وأضاف تشاوس أن القوات الأوكرانية تدخل وتؤمن الأحياء التي كانت تحت سيطرة القوات الروسية.

وذكر أنه من السابق لأوانه أن تتخلى القوات الأوكرانية في منطقة تشيرنيهيف عن حذرها؛ لأن القوات الروسية ”لا تزال على أرضنا“.

وقالت روسيا، يوم الثلاثاء، إنها ستقلص العمليات في منطقتي تشيرنيهيف وكييف.

بدوره، قال الحاكم الإقليمي لمنطقة كييف إن روسيا تواصل سحب بعض قواتها من شمال منطقة كييف نحو روسيا البيضاء.

بالتوازي مع ذلك، قالت المخابرات العسكرية البريطانية، الجمعة، إن القوات الأوكرانية استعادت قريتي سلوبودا ولوكاشيفكا الواقعتين إلى الجنوب من تشيرنيهيف، وعلى طرق الإمداد الرئيسية بين المدينة وكييف.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية: ”واصلت أوكرانيا أيضا شن هجمات مضادة ناجحة، ولكن محدودة إلى الشرق والشمال الشرقي من كييف“.

وأضافت أن تشيرنيهيف وكييف تتعرضان لضربات جوية وصاروخية متواصلة، على الرغم من مزاعم روسيا تقليص أنشطتها في هذه المناطق.

من جهته، قال مساعد لرئيس بلدية ماريوبول إن المدينة المحاصرة جنوب أوكرانيا ما زالت مغلقة أمام أي شخص يحاول دخولها، و“خطيرة جدا“ على أي شخص يحاول المغادرة.

وذكر بترو أندريوشنكو أن القوات الروسية تمنع منذ يوم الخميس حتى أقل كمية من الإمدادات الإنسانية من الوصول إلى السكان المحاصرين، مما يوضح عدم فتح ”الممر الإنساني“ المخطط له.

وقال على تطبيق تليجرام: ”المدينة لا تزال مغلقة أمام الدخول، ومن الخطر جدا مغادرتها بوسائل النقل الشخصية“.

وتابع: ”كما أنه منذ أمس، منع المحتلون نهائيا دخول أي مساعدات إنسانية ولو بكميات صغيرة إلى المدينة“.

وقال مسؤولون أوكرانيون، مساء الخميس، إن قافلة من الحافلات كانت متجهة إلى ماريوبول لم تصل إلى المدينة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك