أخبار

واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران مرتبطة ببرنامجها للصواريخ الباليستية
تاريخ النشر: 30 مارس 2022 15:29 GMT
تاريخ التحديث: 30 مارس 2022 17:25 GMT

واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران مرتبطة ببرنامجها للصواريخ الباليستية

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على شخص وشبكة شركات تابعة له؛ لتقديمهم المساعدة لبرنامج الصواريخ الباليستية

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على شخص وشبكة شركات تابعة له؛ لتقديمهم المساعدة لبرنامج الصواريخ الباليستية الإيراني.

وقالت وزارة الخزانة في بيان، إن محمد علي حسيني، وهو وكيل شراء مقيم في إيران، اشترى مع هذه الشركات مواد مرتبطة بالدفع الصاروخي الباليستي لوحدة من الحرس الثوري مسؤولة عن أبحاث وتطوير الصواريخ الباليستية.

وأضافت، وفقا لوكالة ”رويترز“ أن العقوبات تستهدف أيضا شركة بارشين الإيرانية للصناعات الكيماوية.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، الأربعاء، إن بقاء المعوقات المتبقية في المفاوضات النووية في فيينا مرهون بإرادة الجانب الأمريكي.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، على هامش الاجتماع الثالث لوزراء خارجية دول جوار أفغانستان في الصين، وفق ما أوردت وكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية.

كما التقى وزير الخارجية الإيراني بنظيره القطري حمد بن عبد الرحمن آل ثاني على هامش الاجتماع، وفقا لوكالة أنباء ”إيرنا“ الحكومية.

وقال عبد اللهيان إنه ”يجب على واشنطن أن تتخلى عن إسرافها حتى تؤدي أسابيع من الجهود المكثفة لمختلف الأطراف في فيينا إلى النتيجة الضرورية المتمثلة في عودة جميع الأطراف إلى التزاماتها“.

وتوقفت المفاوضات النووية الإيرانية مع القوى الدولية في فيينا في 11 من آذار/مارس الجاري، دون تحديد موعد لاستئنافها من جديد.

وكان المبعوث الأمريكي إلى إيران روبرت مالي، قال الأحد الماضي، إنه ”ليس واثقا من أن الاتفاق النووي وشيك لكن اقتربنا من ذلك في بعض الأحيان“.

وأوضح مالي، في كلمة له خلال منتدى الدوحة أنه ”لا يمكن تقديم ضمانات حول ما قد تفعله أي إدارة أمريكية مستقبلية في الاتفاق النووي“.

وبين أنه ”بغض النظر عما سيحدث بخصوص العقوبات على الحرس الثوري الإيراني، فإن هناك الكثير من العقوبات على إيران ستستمر“.

من جانبه، رأى رئيس المجلس الإستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية، كمال خرازي خلال منتدى الدوحة، أن طهران أصبحت قريبة من توقيع الاتفاق النووي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك