أخبار

صحيفة عبرية: زيارة محتملة لبينيت إلى كييف للتوسط بإنهاء الحرب
تاريخ النشر: 21 مارس 2022 19:30 GMT
تاريخ التحديث: 21 مارس 2022 22:10 GMT

صحيفة عبرية: زيارة محتملة لبينيت إلى كييف للتوسط بإنهاء الحرب

تجري الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، اتصالات مع نظيرتها الأوكرانية لترتيب زيارة محتملة لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، إلى العاصمة كييف، يلتقي فيها الرئيس

+A -A
المصدر: إرم نيوز

تجري الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، اتصالات مع نظيرتها الأوكرانية لترتيب زيارة محتملة لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، إلى العاصمة كييف، يلتقي فيها الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، للتوسط بالأزمة الأوكرانية الروسية، وفق ما ذكرت صحيفة ”يديعوت أحرنوت“ الإسرائيلية.

وحسب تقرير للصحيفة نشر اليوم الإثنين، فإن ”مكتب الرئيس الأوكراني عرض وصول رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينيت إلى كييف، في إطار جهود الوساطة مع روسيا ونقل الرسائل إليها“.

ونقلت الصحيفة عن المسؤولين الأوكرانيين تأكيدهم أن الأوكرانيين ”يرون أن الزيارة ستسهم بشكل كبير في دفع جهود الاتصالات لوقف إطلاق النار“.

كما ذكر موقع قناة ”i24 news“ الإسرائيلية، أنه ”في نهاية الأسبوع الأخير ارتفع مستوى هذه الاتصالات، وفي ديوان رئيس الحكومة طلبوا من جهاز الشاباك البدء باستعدادات أمنية لوصول بينيت إلى كييف، في وقت قصير، وأن ”الاتصالات جرت بين رئيس مجلس الأمن القومي أيال حولتا ومكتب بينيت مع مكتب زيلينسكي“.

وتابعت أن مسؤولين رسميين ”عبروا عن تحفظهم ومخاوفهم من المخاطر الأمنية لوصول رئيس الحكومة الإسرائيلية، في ظروف الحرب في كييف، لكن إسرائيل أوضحت للأوكرانيين أن بينيت مستعد للوصول إلى كييف إن كانت المفاوضات جدية وسيكون بالإمكان إحراز تقدم ملموس“.

ونقلت القناة عن مسؤولين إسرائيليين، قولهم إنه ”لا يوجد جدوى من الوصول إلى كييف لغرض التقاط الصور، إنما فقط في حال تطورت المفاوضات، في حينه ستكون المبادرة حسب رأيهم ذات أهمية فقط إن حدث اختراق“.

والتقى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، وعرض وساطة إسرائيلية لوقف الحرب في أوكرانيا، لكن هذه الوساطة لم تسفر عن تقدم يذكر حتى اللحظة.

ومنذ الغزو الروسي لأوكرانيا، حاولت إسرائيل اتخاذ موقف لا يغضب أيا من طرفيها بسبب مصالحها مع كلا البلدين، وهو الأمر الذي انعكس على تصريحات رئيس الحكومة بينيت، ووزير الخارجية يائير لابيد، خلال الفترة الماضية، إلا أن إسرائيل اتخذت خطوات أكثر وضوحا مع اتساع الأزمة، من خلال إدانة الغزو الروسي لأوكرانيا، والتصويت لصالح قرار يدين الهجوم الروسي في الجمعية العامة للأمم المتحدة، والانضمام لبعض العقوبات المفروضة على روسيا من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك