أخبار

الرئيس الصيني لبايدن: نشوب نزاع ليس من مصلحة أحد
تاريخ النشر: 18 مارس 2022 15:01 GMT
تاريخ التحديث: 18 مارس 2022 18:10 GMT

الرئيس الصيني لبايدن: نشوب نزاع ليس من مصلحة أحد

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم الجمعة، لنظيره الأميركي جو بايدن، خلال المكالمة التي جرت بينهما، إن نشوب نزاع "ليس من مصلحة أحد"، بحسب ما نقلت وكالة "فرانس

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم الجمعة، لنظيره الأميركي جو بايدن، خلال المكالمة التي جرت بينهما، إن نشوب نزاع ”ليس من مصلحة أحد“، بحسب ما نقلت وكالة ”فرانس برس“ عن التلفزيون الصيني.

وأكد شي جين بينغ لبايدن، بحسب تلفزيون ”سي سي تي في“ الرسمي، أن ”العلاقات بين الدول لا يمكن أن تصل إلى حد الأعمال العسكرية“، معتبرا أن ”السلام والأمن هما الكنزان الأثمنان لدى الأسرة الدولية، وأن على البلدين مسؤولية لإرساء عملية السلام في العالم“.

من ناحيته، ذكر البيت الأبيض أن بايدن أجرى محادثات هاتفية مع شي جين بينغ استمرت أقل قليلا من ساعتين اليوم الجمعة، وفق ”رويترز“.

ومع تباطؤ وتيرة تقدم القوات الروسية على ما يبدو في المدن الأوكرانية، عبرت الولايات المتحدة، أمس الخميس، عن قلقها من أن الصين قد تساعد موسكو بعتاد عسكري مع دخول الحرب أسبوعها الرابع.

وتجدد القصف الروسي على العاصمة كييف، في الوقت الذي عملت فيه فرق الإنقاذ على انتشال ناجين من تحت أنقاض المباني المدمرة بفعل الهجمات الروسية في مدينة ماريوبول الأوكرانية المحاصرة.

وعلى الرغم من التعثر في ساحة المعركة والعقوبات القاسية من قبل الغرب، لم يُظهر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أي مؤشرات على التراجع. وتقول حكومته إنها تعول على الصين لمساعدة روسيا في تحمل الضربات التي يتعرض لها اقتصادها.

وفي وقت سابق اليوم الجمعة، أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المستشار الألماني أولاف شولتس، في مكالمة هاتفية، أن كييف تحاول تعطيل محادثات السلام مع روسيا، لكن موسكو لا تزال حريصة على مواصلة المفاوضات.

وقال الكرملين في ملخص للمكالمة: ”أشرنا إلى أن نظام كييف يحاول بشتى الطرق تأخير عملية التفاوض من خلال طرح المزيد والمزيد من المقترحات غير الواقعية“.

وأضاف: ”على الرغم من ذلك، فإن الجانب الروسي مستعد لمواصلة مساعي البحث عن حل بما يتفق مع توجهاته المبدئية المعروفة جيدا“.

في المقابل، قال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن المستشار أولاف شولتس دعا خلال الاتصال مع بوتين إلى وقف إطلاق النار في أوكرانيا.

وأضاف المتحدث أن شولتس أكد أيضا خلال المحادثة التي استمرت قرابة ساعة على ضرورة تحسين الوضع الإنساني، وعلى الحاجة إلى إحراز تقدم في البحث عن حل دبلوماسي في أسرع وقت ممكن.

بدوره، طالب وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك بالحد من قوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتدميرها في نهاية المطاف.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك