أخبار

محكمة إيرانية تصدر حكما بإعدام عضو سابق في "العمال الكردستاني"
تاريخ النشر: 12 مارس 2022 19:25 GMT
تاريخ التحديث: 12 مارس 2022 21:50 GMT

محكمة إيرانية تصدر حكما بإعدام عضو سابق في "العمال الكردستاني"

أصدرت محكمة إيرانية، اليوم السبت، حكم الإعدام بحق عضو سابق في حزب العمال الكردستاني، بتهمة "المحاربة"، وفقا لما ذكرت منظمة "هنجاو" الحقوقية الكردية الإيرانية.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أصدرت محكمة إيرانية، اليوم السبت، حكم الإعدام بحق عضو سابق في حزب العمال الكردستاني، بتهمة ”المحاربة“، وفقا لما ذكرت منظمة ”هنجاو“ الحقوقية الكردية الإيرانية.

وقالت المنظمة إن الفرع الثاني في محكمة الثورة في مدينة أرومية التابعة لمحافظة أذربيجان الغربية شمال غرب إيران، حكمت على ”فيروز موسى لو“، بالإعدام بتهمة ”المحاربة“ بانضمامه إلى حزب العمال الكردستاني (PKK).

وأشار موقع ”إيران واير“ المعارض، إلى أن ”فيروز موسى لو“، كان عضواً في حزب العمال لبعض الوقت، وعاد إلى إيران في 11 من يوليو/تموز عام 2009.

وأوضح الموقع أن ”عودة فيروز موسى لو إلى إيران جاء بعدما تلقى رسالة من الحرس الثوري الإيراني تمنحه ضمانا بعدم اعتقاله في حال عودته إلى البلاد، وجرى اعتقاله من قبل قوات الأمن بعد ذلك“.

ووفق التقرير يقبع فيروز موسى لو حالياً في السجن المركزي لمدينة أرومية الذي يديره جهاز الاستخبارات في الحرس الثوري، مضيفا أن ”موسى لو قد تعرض للاستجواب بعد اعتقاله ومُنع من حق الاتصال بعائلته التي تسكن مدينة خوي أحد مقاطعات محافظة أذربيجان الغربية.

ويبلغ عدد الأكراد نحو 10% من مجموع سكان إيران البالغ عددهم قرابة 85 مليون نسمة، وتعاني مناطق الأكراد في إيران من الفقر، واقتصاد هش، جراء إهمال النظام الإيراني.

ويتوزع الأكراد في إيران على محافظات مختلفة ويتركز وجودهم بشكل كبير في محافظات أذربيجان الغربية وكردستان وكرمانشاه وإيلام.

وفي مطلع مارس/آذار الجاري، قالت منظمة العفو الدولية المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، إن سبعة سجناء من الأكراد السنة معرضون لخطر الإعدام في سجن رجائي شهر في مدينة كرج الواقعة غرب العاصمة الإيرانية، بتهم الانضمام إلى جماعة سلفية.

وفي منتصف يناير/كانون الثاني الماضي، أفادت منظمة ”هنجاو“ الكردية، بوفاة 17 سجيناً من الأكراد في المعتقلات الإيرانية تعرض 10 منهم للتعذيب حتى الموت خلال العام الماضي.

وذكرت في تقريرها السنوي ”أنه خلال عام 2021، لقي من لا يقل عن 17 سجينًا كرديًا حياتهم في السجون الإيرانية، وتعرض ما لا يقل عن عشرة منهم للتعذيب حتى الموت“.

وتعتبر إيران الجماعات الكردية المعارضة للنظام، بأنها ”منظمات إرهابية“، وتشن بين الحين والآخر عمليات عسكرية وقصف على مواقع تلك الجماعات في المناطق الجبلية في إقليم كردستان شمال العراق.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك