أخبار

جدل إسرائيلي بعد رفض الكنيست عقد جلسة استماع للرئيس الأوكراني زيلينسكي
تاريخ النشر: 10 مارس 2022 15:26 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2022 18:20 GMT

جدل إسرائيلي بعد رفض الكنيست عقد جلسة استماع للرئيس الأوكراني زيلينسكي

ترك الرفض الإسرائيلي المبطن، بشأن السماح للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بإلقاء خطاب متلفز "عن بعد" أمام الكنيست، أصداء كبيرة عكستها وسائل الإعلام ومواقع

+A -A
المصدر: ربيع يحيى - إرم نيوز

ترك الرفض الإسرائيلي المبطن، بشأن السماح للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بإلقاء خطاب متلفز ”عن بعد“ أمام الكنيست، أصداء كبيرة عكستها وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي في إسرائيل.

وأبلغ رئيس الكنيست الإسرائيلي، النائب ميكي ليفي، السفير الأوكراني في تل أبيب، يفغيني كورنيتشوك، أن الرئيس زيلينسكي لن يتمكن من إلقاء خطاب ”عن بُعد“ أمام الهيئة العامة للكنيست، عبر تطبيق ”زووم“، وفق تسريبات إعلامية بدأت أمس الأربعاء.

وذكر موقع ”bahazit“ الإخباري العبري، اليوم الخميس، أن الرئيس الأوكراني ناشد الحكومة الإسرائيلية للسماح له بإلقاء كلمة أمام الكنيست عبر التطبيق المشار إليه.

وأراد زيلينسكي عرض موقف كييف بشأن الغزو الروسي لبلاده بشكل مباشر، أمام أعضاء الكنيست الإسرائيلي، وفق الموقع.

ونقل عن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، لم يكشف هويته، أن السفير الأوكراني في تل أبيب، تقدم أمس الأربعاء، بطلب إلى رئيس الكنيست، ميكي ليفي، في هذا الصدد، وأن الأخير أبلغه أن نواب الكنيست بصدد الخروج إلى عطلة لمدة شهرين، وأن رئيس بلاده لن يمكنه إلقاء كلمته المتلفزة أمام الهيئة العامة للبرلمان الإسرائيلي.

وسيخضع مبنى الكنيست الإسرائيلي لأعمال تجديد وصيانة، مع نهاية دورة الانعقاد الشتوية، وخروج النواب في إجازة.

إحباط في كييف

وأضاف الموقع: ”تم تداول أنباء بأن مكتب رئيس الكنيست، رفض مقترح الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بشأن إلقاء خطاب أمام الهيئة العامة“.

وتابع أنه ”مع ذلك، صدر تعقيب من مكتب رئيس الكنيست، حدد فيه أنه لم يتم رفض إلقاء الخطاب، ولكن تم تقديم مقترح للرئيس الأوكراني بإلقاء خطاب أمام أعضاء الكنيست، لكن ليس أمام الهيئة العامة، وتم إبلاغه أن النواب خرجوا في عطلة“.

وكان موقع ”واللا“ الإخباري، قد كشف أمر الطلب الأوكراني، يوم الأربعاء، وبين أنه على الرغم من العرض الذي قدمه ميكي ليفي، بيد أن حالة من الإحباط انتابت كييف، لعدم تمكين الرئيس الأوكراني من تنفيذ هدفه.

ورغم إدانتها للغزو الروسي، إلا أن إسرائيل لم تذهب أبعد من ذلك، كما أكدت وسائل إعلام عبرية، في الساعات الـ 48 الماضية، أن رسالة حادة وجهتها ”تل أبيب“ إلى كييف؛ على خلفية انتقادها المستمر لرد الفعل الإسرائيلي إزاء تعرضها للغزو.

وحتى الآن، رفضت إسرائيل عدة طلبات أوكرانية، مثل تزويدها بأسلحة أو أنظمة دفاعية مثل نظام ”القبة الحديدية“، كما رفضت إرسال خوذات عسكرية وغير ذلك، وأخيرا بررت عدم سماحها للرئيس الأوكراني بإلقاء خطابه.

لن ينهي الحرب

وذكرت عضو الكنيست غابي لاسكي، من حزب ”ميرتس“ اليساري الائتلافي، عبر حسابها على تويتر: ”أكدت اليوم الخميس أمام الهيئة العامة للكنيست، أنه في الوقت الذي تدور فيه حرب في أوروبا، ونرى نصب أعيننا كارثة إنسانية ذات أبعاد هائلة، كان على الكنيست الانعقاد بكامل هيئته للإنصات لكلمات الرئيس زيلينسكي“.

وقالت: إنه ”بدلا من هذا، نناقش الآن مقترح قانون المواطنة، هذا القانون البغيض العنصري“.

2022-03-Untitled2346574585967

من جهته، لفت الكاتب والصحفي عاميت سلونيم، عبر حسابه على تويتر، أن ”خطابا  عبر الفيديو للرئيس زيلينسكي في مبنى الكنيست، وأمام عوفير كسيف (نائب من القائمة العربية المشتركة) مرتديا قميص لينين (ثوري روسي قائد الثورة البلشفية)، وأمام ماي غولان (نائبة من حزب الليكود) ستصرخ في وجهه لكي يستعيد اللاجئين مجددا – هذا لن يؤدي إلى نهاية الحرب الفظيعة في أوكرانيا“.

وتساءل الصحفي تومير ميخائيل زون، عبر حسابه: ”لماذا يريد زيلينسكي أساسا الحديث أمام الكنيست؟ ألا يعلم من يجلسون هناك؟“.

2022-03-9679798780789ح-80-87غ74d3

جلبتم العار

وكانت الكاتبة الإسرائيلية في موقع ”غلوبس“ الاقتصادي، شاني أشكنازي، قد كتبت عبر حسابها على تويتر، الأربعاء: ”حتى هذا الأمر، نوابنا المتخاذلون الذين يتوقون للعطلة، ليسوا على استعداد للسماع؟، لتحديد اجتماع طارئ من أجل الاستماع لدولة يقتل شعبها؟ ماذا حدث (..) أنتم ببساطة جلبتم لنا العار“، على حد وصفها.

2022-03-37897089-Untitled

وكتب عضو الكنيست إيلي أفيدار من حزب ”إسرائيل بيتنا“، عبر حسابه على تويتر أيضا، أنه أرسل خطابا لرئيس الكنيست ميكي ليفي في الساعات الأخيرة، لكي يسمح للرئيس الأوكراني زيلينسكي بإلقاء خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست، بناء على طلبه، مضيفا: ”ألقى رئيس أوكرانيا خطابا مماثلا أمام مجلس العموم البريطاني“.

2022-03-34576485786798678968Untitled

وأرفق في تغريدة أخرى صورة من خطابه الشخصي لرئيس الكنيست، وكتب: ”الكنيست ليست ذراعا تنفيذية للحكومة، وعليها أن توافق على طلب زعيم دولة يريد أن يلقي خطابا أمام ممثلي الشعب الإسرائيلي“، معتبرا أن ”مثل هذا الموقف يضعنا كنواب الشعب في الجانب السلبي من التاريخ“.

ونشر أمير ايتنغر، المراسل السياسي لموقع ”سروغيم“ العبري الإخباري، عبر حسابه على تويتر، صورة خطاب رئيس الكنيست إلى السفير الأوكراني في إسرائيل، ولفت إلى أنه أخبره أنه ”لمن دواعي الفخر أن يسمح الكنيست للرئيس الأوكراني بإلقاء خطاب أمام أعضاء الكنيست، وأوضح نفس الأسباب المشار إليها“.

2022-03-Untitled-7

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك