أخبار

لافروف: ننتظر رد أوكرانيا على مقترحاتنا.. وبوتين لن يرفض الاجتماع بزيلينسكي
تاريخ النشر: 10 مارس 2022 11:57 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2022 14:45 GMT

لافروف: ننتظر رد أوكرانيا على مقترحاتنا.. وبوتين لن يرفض الاجتماع بزيلينسكي

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن روسيا قدمت مقترحاتها إلى أوكرانيا وتريد ردًا. وأضاف في إفادة صحفية عقب محادثاته مع نظيره الأوكراني دميترو كوليبا في

+A -A
المصدر: رويترز

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن روسيا قدمت مقترحاتها إلى أوكرانيا وتريد ردًا.

وأضاف في إفادة صحفية عقب محادثاته مع نظيره الأوكراني دميترو كوليبا في أنطاليا بتركيا، اليوم الخميس، أن الرئيس فلاديمير بوتين لن يرفض عقد اجتماع مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لمناقشة قضايا ”محددة“.

وحول تسليم شحنات أسلحة غربية لأوكرانيا، قال لافروف، إن تسليم شحنات أسلحة غربية لأوكرانيا ”أمر خطير“، مستدركًا القول: ”الذين يغرقون أوكرانيا بالأسلحة يجب أن يدركوا بالتأكيد أنهم سيتحملون مسؤولية أفعالهم“.

وأدان وزير الخارجية الروسي بشكل خاص تسليم شحنات صواريخ أرض-جو محمولة على الكتف.

واستبعد لافروف، أن تفضي المواجهة بين روسيا والغرب بشأن أوكرانيا إلى حرب نووية، وقال: ”لا أريد أن أصدق، ولا أعتقد، أن حربا نووية يمكن أن تبدأ“، مضيفا أن الشائعات حول هجوم روسي محتمل على جمهوريات البلطيق السوفيتية السابقة ”تبدو أكاذيب قديمة“.

وحول قصف قوات بلاده مستشفى التوليد في ماريوبول المحاصرة، برر وزير الخارجية الروسي قصف المستشفى، قائلًا إن ”المبنى كان قاعدة لكتيبة قومية“.

وأوضح أن ”كتيبة آزوف ومتطرفين آخرين استولوا على جناح التوليد هذا منذ فترة طويلة، وتم طرد جميع النساء أثناء الولادة وجميع الممرضات وجميع موظفي الدعم“.

من جانبه، قال وزير الخارجية الأوكراني عقب المحادثات، إنه يبدو أن روسيا ستواصل هجومها وتسعى لاستسلام كييف، لكن ذلك لن يحدث.

وذكر في مؤتمر صحفي في جنوب تركيا، أن انطباعه من الاجتماع هو أن روسيا ليست في وضع يسمح لها في الوقت الحالي بإقرار وقف إطلاق النار بعد غزو أوكرانيا.

وأضاف أن لافروف لديه انطباع مختلف عما يجب أن يفعله وزراء الخارجية في وقت الأزمات.

ودعا وزير الخارجية الأوكراني روسيا، اليوم الخميس، إلى السماح بإجلاء المدنيين من مدينة ماريوبول المحاصرة عبر ”ممر إنساني“.

وقال كوليبا، إن بلاده مستعدة للدبلوماسية، لكنها قادرة أيضًا على الدفاع عن نفسها.

يشار إلى أن الغزو الروسي لأوكرانيا بدأ في 24 شباط/فبراير الماضي، بعد حشدٍ عسكري طويل، والاعتراف الروسي ب‍جمهورية دونيتسك الشعبية، المعلَنة من جانب واحد، و‌جمهورية لوغانسك الشعبية.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في خطاب عن عملية عسكرية بهدف ”تجريد أوكرانيا من السلاح وإزالة أثر النازية منها“، بحسب قوله.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك