سياسية دنماركية تثير الجدل بصورها المثيرة (صور)

سياسية دنماركية تثير الجدل بصورها المثيرة (صور)

القاهرة – اشعلت الناشطة السياسية الدانماركية نيكيتا كلاستروب بصورها مواقع التواصل الاجتماعي بعدما شاركت في إحدى الحفلات الحزبية.

ويثبدو أن السياسية التي تبلغ من العمر 20 عاما شقت طريقها السياسي مبكراً بعدما تربعت على عرش مواقع التواصل بسبب صورها المثيرة على الانستغرام، لدرجة أن معظم المعلقين أو المغردين تمنوا أن تكون نائبتهم في برلمانات بلادهم ويقترعون لها.

ولا تنكر كلاستروب تحررها من القيود قائلة :“على المرأة أن تختار ما تريد إما أن تبقى في المنزل وتحضر الطعام لعائلتها، أو أن تمثل فيلما إباحيا، لكن أي شيء ستقوم به عليها أن تفعله باقتناع وحرية كاملة واعتبر نفسي الوجه الجديد للأنوثة في العالم“.

وقالت طالبة كلية الآداب في جامعة كوبنهاغن: ”أريد أن أنهي دروس الجامعية قبل أن انخرط في العمل السياسي، وأتمنى أن أستلم ملف العلاقات العامة في حزبي“.

وحتى الساعة لم يعترض حزبها على صورها المثيرة على الانترنت التي سقطت كـ“القنابل“ فوق رؤوس من شاهدها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com