أوغلو ينفي وجود خلاف مع أردوغان بشأن عودة فيدان

أوغلو ينفي وجود خلاف مع أردوغان بشأن عودة فيدان

أنقرة- نفى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، الثلاثاء، وجود خلاف بينه وبين الرئيس رجب طيب أردوغان بشأن مصير رئيس جهاز المخابرات بعد أن أعاد تعيينه في منصبه الذي استقال منه لخوض الانتخابات البرلمانية، التي ستجري في حزيران/ يونيو المقبل.

وقالت أحزاب المعارضة إن ”قرار رئيس الوزراء داود أوغلو إعادة تعيين حقان فيدان، أمس الإثنين، رئيسا لجهاز المخابرات التركي، كان نتيجة لضغط من أردوغان، الذي عارض قراره بالترشح للفوز بمقعد في البرلمان“.

وفيدان الذي يرى البعض أنه مرشح محتمل لتولي منصب وزير الخارجية، من المقربين لأردوغان. لكنه مضى قدما في خطته لدخول البرلمان، وكان من المتوقع أن يصبح حليفا قويا لداود أوغلو وأن يسهم في الحد من نفوذ أردوغان.

وقال زعيم حزب الشعب الجمهوري، كمال كليجدار أوغلو، في اجتماع للبرلمان: ”مورست ضغوط وقال سأعود لممارسة مهامي“، مضيفا ”يجب أن يعلم الجميع أن عودة حقان فيدان غير ملائمة. الحكومة تحت الوصاية“.

ويرى حزب الحركة القومية اليميني، أن إعادة تعيينه خطوة من جانب أردوغان لتعزيز سلطته.

وقال الأمين العام للحزب، عصمت بويوكاتامان، في بيان مكتوب: ”من الواضح أن الرئيس أردوغان يتحرك نحو هدف تحويل حزب الحركة القومية اليميني إلى فنائه الخلفي بكل ما تحمله الكلمة من معنى ويستخدمه لمصالحه السياسية“.

وأصبح حزب الحركة القومية اليميني في عهد فيدان خارج نطاق نفوذ خصم أردوغان، رجل الدين المسلم فتح الله كولن، الذي يتهمه الرئيس التركي بـ“اختراق الشرطة والقضاء في محاولة لتشويه سمعته باتهامات فساد“. ونفى كولن السعي لذلك، لكن الصراع على السلطة مستمر داخل المؤسسة.

وينبغي أن يبقى أردوغان بموجب الدستور فوق السياسات الحزبية بوصفه رئيسا للدولة، لكن معارضته لاستقالة فيدان من منصب رئيس جهاز المخابرات مؤشر على خلاف محتمل بينه وبين داود أوغلو بشأن خطط الانتخابات.

ويريد أردوغان، الذي انتخب رئيسا لتركيا في آب/ أغسطس الماضي، أن يحصل حزب العدالة والتنمية على أغلبية أقوى في حزيران/ يونيو، لتمرير تعديلات دستورية من خلال البرلمان وإقامة نظام رئاسي كامل في تركيا حيث يمتلك رئيس الوزراء سلطات أكبر من الرئيس حاليا.

وقلل أوغلو، الذي تحدث الى الصحافيين في البرلمان، من شأن وجود توترات مع إردوغان ودافع عن موقف فيدان، قائلا: ”لا يوجد خلاف في الرأي على الإطلاق بيني وبين الرئيس بشأن هذا الموضوع. نحن نتشاور دائما“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com