أخبار

أمريكا تسحب جائزة مرتبطة باعتقال إسلامي صومالي‎
تاريخ النشر: 10 مارس 2015 10:30 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2015 10:30 GMT

أمريكا تسحب جائزة مرتبطة باعتقال إسلامي صومالي‎

أحمد حرسي انشق عن جماعة الشباب الإسلامية، بينما شكرت الحكومة الصومالية واشنطن لدعمها جهودها لإقناع كبار الشخصيات بالانسحاب من تلك الجماعة المرتبطة بالقاعدة.

+A -A

نيروبي– قال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة سحبت جائزة قيمتها ثلاثة ملايين دولار كانت مرتبطة باعتقال عضو بارز في جماعة الشباب الصومالية الإسلامية انشق فيما بعد عن الجماعة.

ورحبت الحكومة الصومالية بهذه الخطوة وشكرت واشنطن لدعمها جهودها لإقناع كبار الشخصيات بالانسحاب من تلك الجماعة المرتبطة بالقاعدة والتي شنت هجمات عبر شرق إفريقيا.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد عرضت 33 مليون دولار في المجمل في عام 2012 لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال زكريا إسماعيل أحمد حرسي وستة آخرين من زعماء جماعة الشباب.

ووصفت وسائل الإعلام المحلية حرسي بأنه الأمين العام للإدارة المالية بجماعة الشباب.

وقال مسؤولون صوماليون وأمريكيون إن حرسي استسلم للقوات الحكومية الصومالية في ديسمبر/ كانون الأول.

وقالت متحدثة باسم الوحدة الصومالية في السفارة الأمريكية في نيروبي أمس الاثنين إن حرسي استبعد الآن من قائمة ”جوائز العدالة“ دون إعطاء أسباب لهذا القرار.

وذكرت الحكومة الصومالية التي عرضت العفو عن زعماء جماعة الشباب إذا تركوا هذه الجماعة أن حرسي يؤيد الآن عملية السلام.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك