بوتين يقول إنه خطط مسبقا للسيطرة على القرم

بوتين يقول إنه خطط مسبقا للسيطرة على القرم

موسكو – قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه أمر المسؤولين بالبدء في اتخاذ الإجراءات اللازمة للسيطرة على شبه جزيرة القرم قبل أسابيع من الاستفتاء الذي يؤكد الكرملين حتى الآن أنه قاد إلى ضم المنطقة من أوكرانيا.

وبثت قناة التلفزيون الروسية الحكومية روسيا-1 مقتطفات من مقابلة قال فيها بوتين إنه دعا إلى عقد اجتماع طارئ في فبراير شباط العام الماضي، لبحث تداعيات الإطاحة بالرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش الحليف لروسيا.

وفر يانوكوفيتش إلى مدينة دونيتسك في شرق أوكرانيا بعد أن أجبر على التنحي جراء احتجاجات مناهضة للحكومة.

وقال بوتين عن اجتماعه في الكرملين مع قادة القوات الخاصة والمسؤولين بوزارة الدفاع، ”كان سيقضي عليه (يانوكوفيتش) ببساطة… اتخذنا الاستعدادات لإبعاده من دونيتسك برا وبحرا وجوا.“

وأضاف ”كان هذا ليل 22 فبراير حتى 23 فبراير. أنهينا (الاجتماع) حوالي السابعة صباحا، وبينما كنا نقول إلى اللقاء أبلغت كل الزملاء ”علينا بدء العمل بشأن عودة القرم إلى روسيا.“

وتتناقض هذه الرواية التي بثت يوم الأحد مع تأكيدات سابقة من مسؤولين روس، بأن قرار الضم لم يتخذ إلا بعد الاستفتاء الذي أجري في 16 مارس آذار، عندما صوت سكان القرم لصالح أن تصبح منطقتهم جزءا من الاتحاد الروسي.

وتطل شبه جزيرة القرم على البحر الأسود وأغلب سكانها من أصول روسية وتوجد بها قاعدة بحرية روسية، وعقب الضم الفعلي للجزيرة اندلع تمرد موال لموسكو في شرق أوكرانيا.

وقتل نحو ستة آلاف شخص في القتال في شرق أوكرانيا، ويصمد إلى حد كبير حتى الآن وقف إطلاق النار الهش، الذي تم التوصل إليه في مينسك الشهر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com