إسرائيل تعتقل 5 صحفيين عرب‎ شمال فلسطين

إسرائيل تعتقل 5 صحفيين عرب‎ شمال فلسطين

القدس المحتلة – اقتحمت قوات من الشرطة الإسرائيلية، اليوم الاثنين، مقر مؤسسة ”القدس هنا للإعلام“ (أهلية)، في مدينة أم الفحم العربية، شمالي البلاد، واعتقلت 5 صحفيين من العاملين فيه، بحسب مسؤول بالمؤسسة.

وقال مسؤول مفضلاً عدم الكشف عن اسمه، إن ”نحو 50 عنصراً من الوحدات الخاصة وحرس الحدود (تابعان للشرطة) اقتحموا مقر المؤسسة، وعبثوا بمحتويات المكتب، وصادروا حواسيب كانت فيه“.

وأضاف: ”القوات الإسرائيلية اعتقلت 5 صحفيين من العاملين في المكتب، واقتادتهم إلى جهة مجهولة“.

ولفت المسؤول إلى أن ”المكتب مرخص من قبل السلطات الإسرائيلية، ويختص بمتابعة الأخبار في المسجد الأقصى، والقدس، والمقدسات الإسلامية والمسيحية“.

من جهتها، قالت لوبا السمري، المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية للإعلام العربي، في بيان مكتوب أرسلت نسخة منه لوكالة الأناضول، إن وحدات من شعبة التحقيقات الدولية القطرية في الشرطة مع جهاز الأمن العام (الشاباك) قامت ”بعمليات مداهمة وتفتيش في أم الفحم، وذلك في نطاق شبهات لتمويل الإرهاب“.

وأضافت أن عملية المداهمة ”شملت ضبط حواسيب، ووثائق، ومبالغ مالية، كما تم توقيف عدد من الأشخاص الذين تواجدوا هناك أثناء تنفيذ هذه النشاطات العملية، للتحقيق معهم“.

وأوضحت أن هذه المداهمات ”هي استمرار للنشاط الذي كانت قد نفذته القوات خلال شهر يناير/كانون ثاني الماضي، والذي تم في نطاقه إغلاق جمعيات ومؤسسات ووكالات تم الإعلان عنها من قبل وزير الأمن وبتوصية من قبل جهاز شاباك، كروابط وجمعيات محظورة، لتمويلها نشاطات جهات وأطراف نشطة في الحركة الإسلامية، وحماس“.

ولم تذكر المتحدثة الإسرائيلية اسم مؤسسة ”القدس هنا للإعلام“ في بيانها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com