بريطانيا تمنع السفر إلى سوريا والعراق

بريطانيا تمنع السفر إلى سوريا والعراق

المصدر: دمشق- إرم

تعد الحكومة البريطانية مجموعة من القوانين تمنع شركات الطيران من نقل ركاب قد يسافرون للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ في سوريا والعراق، حسبما ذكرت صحيفة ”صنداي تايمز“.

وذكرت الصحيفة أن وزيرة الداخلية البريطانية سيكون باستطاعتها منع شركات الطيران من نقل ركاب بما في ذلك الأطفال في حالة الاعتقاد بأنهم يسافرون للمشاركة في ”نشاط مرتبط بالإرهاب“ على رحلات إلى وجهات معروفة مثل سوريا.

وستوضع اللوائح في تشريع يقدم إلى البرلمان هذا الأسبوع، وستلزم شركات الطيران بطلب تصريح لنقل مثل هؤلاء الركاب.

وقالت الصحيفة إن نظاماً آلياً يعتمد على قوائم الركاب التي تقدمها الشركات سيشير إلى المسافرين ذوي الخطورة العالية وسيمنعهم من ركوب الطائرات.

وفي سياق متصل، قالت صحيفة ”صنداي تلغراف“، الأحد، إن حوالي 320 من أصل 700 شخص تعتبرهم أجهزة الاستخبارات البريطانية من ”الجهاديين الخطرين“، الذين ذهبوا إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، عادوا إلى بريطانيا.

ويزيد الرقم الذي أوردته الصحيفة المحافظة (700 غادروا وعاد منهم 320)، عن الرقم الرسمي المعروف (500 غادروا عاد منهم 250).

وأضافت الصحيفة التي قالت إنها اطلعت على مشروع وثيقة رسمية، أن هذا الرقم دفع وزارة الداخلية إلى تحضير إجراءات، لتعزيز مكافحة التطرف في بريطانيا.

وتستهدف الإستراتيجية الجديدة للتصدي للتطرف الإسلامي، مثلاً تغيير قواعد الحصول على الجنسية البريطانية، للتأكد من أن المترشحين يلتزمون بـ ”القيم البريطانية“، وأيضاً ربط منح التقدمات الاجتماعية بتعلم اللغة الإنجليزية.

ورفض متحدث باسم الداخلية، التعليق على ما نشرته الصحيفة.

وقالت ”صنداي تلغراف“ إن الوثيقة قد تنشر قبل نهاية الشهر الحالي، أي قبل حل البرلمان في 30 مارس/ آذار، استعداداً للانتخابات التشريعية في السابع من مايو أيار.

وكان القانون الجديد لمكافحة الإرهاب في 12 فبراير/ شباط الماضي، نص على سلسة إجراءات لمكافحة التطرف ومنح بالخصوص مسؤوليات جديدة للسلطات المحلية والمدارس والجامعات، لمنع التطرف.

وانضم آلاف الأجانب من أكثر من 80 دولة إلى صفوف ”داعش“ وغيرها من الجماعات المتشددة في سوريا والعراق، وبينهم بريطاني عرف باسم ”الجهادي جون“ ظهر في تسجيلات فيديو لذبح رهائن نشرها التنظيم المتشدد عبر الإنترنت.

كما توجهت 3 فتيات بريطانيات من لندن إلى تركيا ويعتقد أنهن انضممن إلى ”داعش“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com