داجان: نتنياهو يقود إسرائيل نحو كارثة

داجان: نتنياهو يقود إسرائيل نحو كارثة

المصدر: إرم – من ربيع يحيى

شن مئير داجان، الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات والعمليات الخاصة (الموساد)، هجوما لاذعا ضد رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، متهما إياه بـ“قيادة إسرائيل نحو كارثة“.

ونقل موقع القناة الإسرائيلية الثانية مساء الخميس 5 مارس/ آذار عن داجان قوله، أن ”الطريق التي يسير فيها نتنياهو تقود نحو دولة ثنائية القومية، ما من شأنه أن يشكل نهاية للحلم الصهيوني“ على حد وصفه.

وقال الموقع إن حديث داجان لبرنامج ”ستوديو الجمعة“، والذي سيذاع بالكامل مساء غد، ”جاء تعقيبا على خطاب رئيس الحكومة الإسرائيلية أمام أعضاء الكونجرس يوم أمس الأول، وأن رئيس الموساد السابق وجه انتقادات حادة ضد نتنياهو، ورسم صورة مروعة لمستقبل دولة إسرائيل“.

وبحسب الموقع، أكد داجان أن ”سياسات نتنياهو تقود نحو دولة ثنائية القومية أو دولة ”أبرتهايد“، ما يعني كارثة“، مُعربا عن مخاوفه من أن سياسات نتنياهو ستقضي نهائيا على الحلم الصهيوني، ومُضيفا أنه ”طوال 45 عاما قضاها في خدمة إسرائيل، كان هدفه الحفاظ على أمنها كدولة يهودية – صهيونية، وأنه لا يريد أن يرى هذا الحلم وقد تبخر“.

ولفت داجان في الحوار الذي نقل الموقع مقتطفات منه، أنه غير واثق من أن المستقبل يحمل خيرا لإسرائيل في ظل سياسات نتنياهو ونفتالي بينيت (رئيس حزب البيت اليهودي)، وأنه ”يضع أمام عدد كبير من السياسات التي يقودها نتنياهو وبينيت علامات استفهام، تحتاج إلى إجابات“.

وأضاف رئيس الموساد السابق، أن نتنياهو قد يرد على الانتقادات ضده، بأنه ”يعمل من أجل أمن مواطني إسرائيل، وأنه يمتلك رؤية شاملة لصالح الشعب اليهودي، ولا يخضع للضغوط الدولية“، مُعتمدا على أن ”كل قطعة أرض ستُسلم للفلسطينيين، سوف تقع تحت سيطرة الإسلام المتطرف والمنظمات الإرهابية التي تدعمها إيران“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com