أخبار

مقتل شبان يثير احتجاجات شمال غرب باكستان
تاريخ النشر: 28 مارس 2021 19:55 GMT
تاريخ التحديث: 28 مارس 2021 23:30 GMT

مقتل شبان يثير احتجاجات شمال غرب باكستان

خرق آلاف المحتجين حصارًا للشرطة شمال غرب باكستان، اليوم الأحد، أثناء محاولتهم تنظيم مسيرة إلى مدينة بانو، ثم إلى إسلام أباد، للمطالبة بإجراء تحقيق حكومي بمقتل 4

+A -A
المصدر: رويترز

خرق آلاف المحتجين حصارًا للشرطة شمال غرب باكستان، اليوم الأحد، أثناء محاولتهم تنظيم مسيرة إلى مدينة بانو، ثم إلى إسلام أباد، للمطالبة بإجراء تحقيق حكومي بمقتل 4 شبان يقولون إن قوات الأمن عذبتهم وقتلتهم.

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لمنع المتظاهرين من دخول مدينة بانو التي تقع على الطريق إلى إسلام آباد، اليوم الأحد.

وكان المتظاهرون يحملون جثث الشبان الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 20 عامًا، والذين عُثر على جثثهم في مقبرة، في 21 آذار/ مارس، في بلدة جاني خيل خارج بانو.

ويزعم أقارب القتلى أنهم ماتوا أثناء استجواب قوات الأمن، ونظموا اعتصامًا في جاني خيل لمدة أسبوع تقريبًا، رافضين دفن الجثث إلى أن يتم فتح تحقيق مع ضابط بالجيش قالوا إنه مسؤول عن الحادثة.

وامتنع متحدث عسكري باكستاني عن التعليق على الحادثة، اليوم الأحد، ولم يعلق الجيش على الموضوع، كما لم تعلّق الحكومة المركزية كذلك على هذه القضية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك