أخبار

مسلحون متشددون يسيطرون على بلدة بالما شمال موزمبيق‎
تاريخ النشر: 27 مارس 2021 15:53 GMT
تاريخ التحديث: 27 مارس 2021 17:30 GMT

مسلحون متشددون يسيطرون على بلدة بالما شمال موزمبيق‎

سيطرت جماعات جهادية على بلدة بالما الواقعة شمال شرق موزمبيق على مسافة عشرة كيلومترات فقط من مشروع الغاز العملاق الذي تقوده مجموعة "توتال" الفرنسية وفقا لمصادر

+A -A
المصدر: أ ف ب

سيطرت جماعات جهادية على بلدة بالما الواقعة شمال شرق موزمبيق على مسافة عشرة كيلومترات فقط من مشروع الغاز العملاق الذي تقوده مجموعة ”توتال“ الفرنسية وفقا لمصادر أمنية.

وقال أحد هذه المصادر لوكالة فرانس برس: ”القوات الحكومية انسحبت من بالما، وبالتالي فإن المدينة استولت عليها الجماعات الجهادية المسلحة“.

وأضاف مصدر آخر طلب عدم ذكر اسمه أن ”بالما في قبضة المهاجمين“ موضحا أن القتال الذي بدأ الأربعاء في المنطقة مستمر.

وشن المسلحون المتشددون هجوما على البلدة الساحلية بعد ظهر الأربعاء، ما أجبر السكان على الفرار الى الغابات المحيطة، في حين لجأ عمال وموظفو منشآت الغاز وموظفون حكوميون يبلغ عددهم حوالى 200 الى فندق ”أمارولا بالما“.

لكن بعض العمال الأجانب لقوا حتفهم في كمين أثناء عملية الإنقاذ التي قادها الجيش، كما أفادت مصادر أمنية وبعض العمال الناجين.

وحض الناطق باسم وزارة الدفاع عمر سارانغا السكان على ”التزام الهدوء واتباع تعليمات الإنقاذ الصادرة عن السلطات“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك