أخبار

الناتو: كل الخيارات مفتوحة بشأن الانسحاب من أفغانستان
تاريخ النشر: 23 مارس 2021 0:09 GMT
تاريخ التحديث: 23 مارس 2021 6:00 GMT

الناتو: كل الخيارات مفتوحة بشأن الانسحاب من أفغانستان

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ الاثنين إن "كل الخيارات لا تزال مفتوحة" بشأن أفغانستان، في الوقت الذي تنتظر فيه دول الحلف اتخاذ واشنطن قرارها

+A -A
المصدر: أ ف ب

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ الاثنين إن ”كل الخيارات لا تزال مفتوحة“ بشأن أفغانستان، في الوقت الذي تنتظر فيه دول الحلف اتخاذ واشنطن قرارها بشأن المهلة النهائية للانسحاب.

ويتوجه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى بروكسل في أول زيارة رسمية له إلى أوروبا تستمر يومين ويعقد خلالها اجتماعات مع وزراء خارجية الحلف بهدف تعزيز العلاقات.

ويتصدر جدول الأعمال مستقبل مهمة التحالف الدولي في أفغانستان التي يبلغ عديدها 9,600 عسكري، بعد إبرام الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب اتفاقا مع طالبان لسحب القوات الأمريكية بحلول الأول من أيار/مايو.

وقال ستولتنبرغ في مؤتمر صحافي ”لا توجد خيارات سهلة، وفي الوقت الحالي تظل كل الخيارات مفتوحة“.

وأضاف ”الوضع الأمني صعب وسنتخذ كل الإجراءات اللازمة للحفاظ على سلامة قواتنا“.

ويراجع الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن الاتفاق، وقد كشف الأسبوع الماضي أنه سيكون من ”الصعب“ على واشنطن الالتزام بهذا التاريخ.

وهذا ما أثار غضب طالبان التي حذرت من أن الولايات المتحدة ستكون ”مسؤولة عن العواقب“.

وقالت دول حلف شمال الأطلسي إنها مستعدة للبقاء في أفغانستان لمدة أطول، في حال قررت الولايات المتحدة البقاء أيضاً.

ويتمركز في أفغانستان نحو 2,500 جندي أمريكي، ويعدّ الدعم الأمريكي أمراً حيوياً لاستمرار مهمة حلف شمال الأطلسي.

وقال ستولتنبرغ إن الحلفاء ”سيتشاورون عن كثب“ مع بلينكن في الاجتماع المقبل.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك