أخبار

المجلس العسكري في ميانمار يدفع مليوني دولار لـ"غسل سمعة" الانقلاب
تاريخ النشر: 10 مارس 2021 9:19 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2021 10:50 GMT

المجلس العسكري في ميانمار يدفع مليوني دولار لـ"غسل سمعة" الانقلاب

أظهرت وثائق قدمت لوزارة العدل الأمريكية أن المجلس العسكري الحاكم في ميانمار سيدفع مليوني دولار للخبير الإسرائيلي الكندي آري بن ميناش في الدعاية "للمساعدة في

+A -A
المصدر: رويترز

أظهرت وثائق قدمت لوزارة العدل الأمريكية أن المجلس العسكري الحاكم في ميانمار سيدفع مليوني دولار للخبير الإسرائيلي الكندي آري بن ميناش في الدعاية ”للمساعدة في تفسير الظروف الحقيقية“ للانقلاب للولايات المتحدة ودول أخرى.

وقتل أكثر من 60 محتجا واعتقل 1900 شخص منذ الأول من شباط/فبراير الماضي عندما استولى جنرالات ميانمار على السلطة واعتقلوا الزعماء المدنيين ومنهم مستشارة الدولة أونغ سان سو تشي.

وينص الاتفاق الذي قدم الاثنين الماضي لوزارة العدل الأمريكية في إطار قانون تسجيل الوكلاء الأجانب في الولايات المتحدة ونشر على الإنترنت، على أن شركة بن ميناش ”ديكنز آند مدسون كندا“ ومقرها مونتريال ”ستساعد في وضع وتنفيذ سياسات لصالح جمهورية اتحاد ميانمار، كما ستساعد في تفسير الظروف الحقيقية في البلاد“.

ولم يرد متحدث باسم الحكومة العسكرية في ميانمار على طلب للتعليق.

وقال بن ميناش إنه مكلف بإقناع الولايات المتحدة بأن القادة العسكريين في ميانمار يريدون التقرب من الغرب والابتعاد عن الصين.

وأضاف أنهم يريدون إعادة توطين أفراد أقلية الروهينغا المسلمة الذين فروا من هجوم عسكري عام 2017 اتهمت بسببه الأمم المتحدة هؤلاء الجنرالات بالإشراف على عملية إبادة جماعية.

وأظهرت وثائق أخرى قدمها بن ميناش أن الاتفاق مع شركته أبرم مع وزير الدفاع في ميانمار، وأن الحكومة ستدفع بموجبه مليوني دولار.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك