أخبار

روحاني لماكرون: لن نتفاوض مجددا على الاتفاق النووي‎
تاريخ النشر: 02 مارس 2021 19:07 GMT
تاريخ التحديث: 02 مارس 2021 23:33 GMT

روحاني لماكرون: لن نتفاوض مجددا على الاتفاق النووي‎

أبلغ الرئيس الإيراني حسن روحاني، نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الثلاثاء خلال اتصال هاتفي، أن الاتفاق النووي مع بلاده "غير قابل لإعادة التفاوض". واعتبر

+A -A
المصدر: طهران ـ إرم نيوز

أبلغ الرئيس الإيراني حسن روحاني، نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم الثلاثاء خلال اتصال هاتفي، أن الاتفاق النووي مع بلاده ”غير قابل لإعادة التفاوض“.

واعتبر روحاني، أن ”السبيل الوحيد للحفاظ على الاتفاق النووي وإحيائه هو رفع العقوبات الأمريكية عن طهران“، بحسب ما نقلت عنه الوكالة الإيرانية ”مهر“.

وأضاف أن ”تفويت فرصة الحفاظ على الاتفاق النووي بإمكانه أن يعقد الأوضاع“، مشيرا إلى أنه ”بإمكان إيران وفرنسا أن يتعاونا معا بشكل إيجابي لحل قضايا المنطقة عبر تنمية التعاون بينهما“.

وقال الرئيس الإيراني، إن أي خطوة أو موقف يتخذه مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ضد قرار إيران وقف العمل بالبروتوكول الإضافي ”سيؤدي الى تحديات جديدة وتعقيد الأوضاع“، مبينا أن إيران سوف تواصل تعاونها مع الوكالة الدولية.

فرنسا تطالب إيران بتقديم ”مبادرات واضحة“

قال قصر الإليزيه، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أبلغ الرئيس الإيراني حسن روحاني بأنه ”يتعين على طهران تقديم مبادرات واضحة وفورية للسماح باستئناف الحوار بشأن الاتفاق النووي المبرم عام 2015“.

وعبر ماكرون لروحاني عن ”قلقه البالغ“ من قرارات إيران التي تنتهك اتفاق فيينا لعام 2015.

وقال بيان الإليزيه ”بعد أن ذكّر (روحاني) بالجهود التي بذلتها فرنسا مع شركائها في السنوات الماضية للتوصل إلى حل من خلال التفاوض، شدد رئيس الدولة (الفرنسية) على أهمية أن تقدم إيران مبادرات واضحة وفورية حتى يتسنى استئناف الحوار مع كل الأطراف الموقعة على اتفاق فيينا“.

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، قد قال في وقت سابق اليوم الثلاثاء؛ إنه سيتم تقديم مشروع قرار للوكالة الدولية للطاقة الذرية في الأيام المقبلة لانتقاد قرار إيران بالحد من التعاون مع الوكالة.

ومضت بريطانيا وفرنسا وألمانيا قدما يوم الإثنين في خطة تدعمها الولايات المتحدة لاستصدار قرار من مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية رغم تحذيرات روسية وإيرانية من عواقب وخيمة.

وفرنسا ضمن الدول الموقعة على الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع إيران، وقد أصبح الاتفاق النووي مهددا بالانهيار في ظل مواصلة طهران خفض التزاماتها النووية منذ أيار- مايو 2019 بعد انسحاب الولايات المتحدة منه في عام 2018 وتشديد العقوبات على إيران.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك