أخبار

استطلاع: معظم الإيرانيين يريدون عودة واشنطن للاتفاق النووي
تاريخ النشر: 25 فبراير 2021 7:55 GMT
تاريخ التحديث: 25 فبراير 2021 10:43 GMT

استطلاع: معظم الإيرانيين يريدون عودة واشنطن للاتفاق النووي

أظهر استطلاع جديد للرأي أن معظم الإيرانيين يعتقدون أنه يجب على إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن أن تعود للاتفاق النووي الموقع مع إيران عام 2015 قبل أن تعاود طهران

+A -A
المصدر: واشنطن – إرم نيوز

أظهر استطلاع جديد للرأي أن معظم الإيرانيين يعتقدون أنه يجب على إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن أن تعود للاتفاق النووي الموقع مع إيران عام 2015 قبل أن تعاود طهران التزامها الكامل بالاتفاق.

وأظهرت النتائج أن الإيرانيين رفضوا أيضا أي قيود جديدة اقترحها المسؤولون الأمريكيون سعيا وراء إجراءات أطول وأكثر صرامة ضد بلادهم.

ونشرت مجلة ”نيوزويك“ الأمريكية الاستطلاع الذي قالت إنه نفذ من قبل ”مؤسسة استطلاع إيران“ ومقرها في ”تورونتو“ بكندا، بالتعاون مع جامعة ”ماريلاند“ الأمريكية.

وأشارت المجلة في تقريرها اليوم الخميس، إلى أن الاستطلاع الذي أجري على دفعتين في الخريف الماضي وفي وقت سابق من العام الجاري غطى مجموعة واسعة من الموضوعات المتعلقة بالأمن والصحة والاقتصاد وغيرها.

وقالت المجلة ”ما أظهره الاستطلاع هو أن الغضب الإيراني لانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي والعقوبات ضد طهران لا يقتصر على الحكومة فحسب، بل الشعب أيضا“.

وأضافت ”في الوقت الذي تسعى فيه إدارة بايدن إلى عودة مدروسة للاتفاق وتطالب إيران أولا بإعادة تنفيذ قيود معينة كانت قد رفعتها ردا على ذلك، يقول معظم المواطنين الإيرانيين إن على واشنطن اتخاذ الخطوة الأولى“.

ولفتت المجلة إلى أن حوالي سبعة من كل عشرة (69٪) قالوا إنه لا ينبغي لإيران أن تشارك في المفاوضات حتى تعود الولايات المتحدة إلى الاتفاق وتفي بالتزاماتها، فيما رأى 28٪ فقط أن إيران يجب أن تسعى على الفور إلى اتفاق نووي جديد في مفاوضات مع واشنطن.

وردا على سؤال حول كيفية إنقاذ اتفاق 2015، اتفقت الغالبية، أي نحو 89%، على سيناريو تفي فيه إيران بالتزاماتها بعد عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق، فيما رأى 55% أن على طهران وواشنطن الالتزام بالاتفاق في نفس الوقت.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك